اقتصاد

مصر تطمح لأن تكون مركزاً عالميا لتخزين الحبوب
تاريخ النشر: 10 يونيو 2014 14:18 GMT
تاريخ التحديث: 10 يونيو 2014 14:19 GMT

مصر تطمح لأن تكون مركزاً عالميا لتخزين الحبوب

وزير التموين يؤكد سعي بلاده لتأمين احتياطياتها الاستراتيجية من القمح وتصدير الدقيق المصنع محلياً .

+A -A

القاهرة – قال وزير التموين المصري خالد حنفي ، اليوم الثلاثاء:“إن مصر تطمح لأن تكون مركزاً لوجيستياً عالمياً لتخزين الحبوب“.

وبين حنفي أن مصر التي تعد أكبر مستورد للقمح في العالم تهدف من هذه الخطوة إلى تأمين احتياطياتها الاستراتيجية، وتصدير الدقيق المصنع محلياً إلى الدول العربية.

وأعرب خلال اجتماع مع مسؤولين صينيين في القاهرة، عن أمله في تعزيز التعاون مع بكين والاستفادة من الخبرة الصينية في مجال تخزين الحبوب ونقلها.

وأوضح بيان للوازرة أن الاجتماع بحث أوجه التعاون والاستثمار المشترك بين مصر والصين في مجال إنشاء الصوامع لتخزين الأقماح والحبوب وحفظ المنتجات الزراعية.

وتسعى الحكومة المصرية جاهدة لخفض فاتورة واردات الغذاء البالغة 32 مليار جنيه (4.48) مليار دولار.

وتحرز مصر تقدماً في زيادة طاقة التخزين المحلية بمساعدة الإمارات العربية المتحدة التي تعهدت بتمويل إنشاء 25 صومعة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك