المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة
المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينةأ ف ب

أبو ردينة يحذر من تداعيات إعلان إسرائيلي خطير

قال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، اليوم الإثنين، إن المقترح الإسرائيلي بتخصيص ملايين الدولارات في ميزانية عام 2024، لتعميق الاستعمار في الأرض الفلسطينية، يأتي في إطار الحرب الشاملة التي يشنها الاحتلال على شعبنا الفلسطيني وأرضه ومقدساته في قطاع غزة والضفة الغربية بما فيها القدس.

أخبار ذات صلة
بايدن: على السلطة الفلسطينية أن تحكم غزة بعد نهاية الحرب

وأضاف أبو ردينة، أن "مقترح وزير المالية الإسرائيلي المتطرف بتسلئيل سموتريتش، يأتي في الوقت الذي تحتجز فيه إسرائيل أموال المقاصة الفلسطينية، وتواصل حرب الإبادة الجماعية بحق شعبنا في قطاع غزة الصامد وفي الضفة الغربية"، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الرسمية "وفا".

وحذر الناطق باسم الرئاسة من تداعيات هذا الإعلان الإسرائيلي الخطير على أمن المنطقة واستقرارها، مطالبا الإدارة الأمريكية بالتدخل العاجل والضغط على الحكومة الإسرائيلية لضمان عدم تنفيذه، والإفراج عن الأموال الفلسطينية المحتجزة لدى دولة الاحتلال.

وقال أبو ردينة: يقومون باحتجاز أموالنا وتحويلها لسرقة الأرض الفلسطينية عبر الاستعمار المدان دوليا وغير الشرعي حسب جميع قرارات الشرعية الدولية، خاصة القرار 2334.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com