لجنة إيرانية جديدة ستشرف على الاتفاق مع ”توتال“

لجنة إيرانية جديدة ستشرف على الاتفاق مع ”توتال“
A view shows the Total Tower, French oil giant Total headquarters, at La Defense business and financial district in Courbevoie near Paris, France, February 25, 2016. A Paris court fined Total 750,000 euros ($825,000) on February 26, 2016 for corrupting foreign officials, overturning an earlier acquittal over the French oil giant's role in the United Nations' Iraqi oil-for-food programme. Picture taken February 25, 2016. REUTERS/Jacky Naegelen

المصدر: رويترز

نقلت وسائل إعلام حكومية عن رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني قوله اليوم الأربعاء، إن إيران ستشكل لجنة حكومية للإشراف على تنفيذ اتفاقها مع شركة ”توتال“ الفرنسية لتطوير حقل بارس الجنوبي للغاز وهو أول استثمار غربي مهم في قطاع الطاقة في الجمهورية الإسلامية منذ رفع عقوبات دولية في العام الماضي.

وذكر لاريجاني أن اللجنة ستضم ممثلين من القضاء ورئيس لجنة الطاقة في البرلمان ورئيس لجنة التخطيط والميزانية.

وكانت وزارة النفط ذكرت في الشهر الجاري أن مشروع بارس الجنوبي سيتكلف ما يصل إلى خمسة مليارات دولار بما في ذلك مرحلة أولى تبلغ تكلفتها نحو ملياري دولار. ومن المتوقع أن يبدأ الإنتاج في غضون 40 شهرًا.

وستتولى ”توتال“ تشغيل المشروع بحصة 50.1 بالمئة بينما ستمتلك شركة البترول الوطنية الصينية ”سي.إن.بي.سي“ 30 بالمئة وشركة بتروبارس التابعة لشركة النفط الوطنية الإيرانية 19.9 بالمئة.

وقالت توتال في بيان في الشهر الجاري إنها تتوقع أن تصل طاقة الإنتاج إلى ملياري قدم مكعبة يوميًا أو 400 ألف برميل من المكافئ النفطي يوميًا بما في ذلك المكثفات.

وسيضخ الغاز في السوق المحلية في إيران اعتبارًا من عام 2021.

ويأتي الإعلان عن تشكيل اللجنة في أعقاب جلسة برلمانية تحدث فيها وزير النفط بيجن زنغنه عن تفاصيل المشروع.

وقال موقع معلومات وزارة النفط الإيرانية على الانترنت (شانا) إن زنغنه أبلغ البرلمان أن كل عام تأخير في تطوير حقل بارس الجنوبي قد يكلف إيران ما يصل إلى خمسة مليارات دولار.

وأضاف أن إيران خسرت نحو 22 مليار دولار بسبب التأخر في تطوير بارس الجنوبي.

ونقل موقع ”شانا“ عن زنغنه قوله إن من المتوقع أن ينتج الحقل 335 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي وكذلك 290 مليون برميل من مكثفات الغاز على مدار عشرين عامًا.

وذكر زنغنه لأعضاء البرلمان أن الاتفاق مع ”توتال“ سيعزز أمن الطاقة في إيران ومن المرجح أن يشجع شركات أجنبية أخرى على الاستثمار في الجمهورية الإسلامية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com