مؤسسة النفط الليبية تبحث مع الشركة المشغلة لحقل ”الشرارة“ زيادة الإنتاج – إرم نيوز‬‎

مؤسسة النفط الليبية تبحث مع الشركة المشغلة لحقل ”الشرارة“ زيادة الإنتاج

مؤسسة النفط الليبية تبحث مع الشركة المشغلة لحقل ”الشرارة“ زيادة الإنتاج

المصدر: وكالات

بحث رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا، مصطفى صنع الله، اليوم الثلاثاء، مع مسؤولين في شركة ”ريبسول“ الإسبانية العاملة في البلاد، خطط زيادة الإنتاج من حقل شرارة النفطي (جنوب غرب).

وقالت مؤسسة النفط الليبية في بيان لها، إن رئيسها اجتمع مع مدير عام شركة ”ريبسول“ الإسبانية فرع ليبيا، لويس بولو نافاس، لمناقشة خطط زيادة إنتاج الشركة المشغلة لحقل الشرارة، البالغ حاليًا 221 ألف برميل يوميًا.

ويعمل الشركاء على زيادة إنتاج النفط الخام بنحو 70 ألف برميل إضافية يوميًا، خلال الأسابيع المقبلة، وفق الخطط الموضوعة لذلك والإمكانيات المتاحة.

وليبيا، العضو في منظمة الدول المصدّرة للبترول ”أوبك“، ليست شريكًا اتفاق خفض الإنتاج للأعضاء الذي تم التوصل إليه نهاية نوفمبر/ تشرين ثاني الماضي، بنحو 1.2 مليون برميل يوميًا، ودخل حيز التنفيذ مطلع العام الجاري.

وتعاني ليبيا من تأخر صرف المرتبات كاملة للعاملين، وتأخر الميزانيات والمخصصات المالية للقطاع النفطي في مواعيدها، وتأثير الظروف الأمنية والانقسامات السياسية، ومحاولات تأجيج الرأي العام من خلال إقحام المؤسسة في قضايا ليست من اختصاصها“.

وحقل الشرارة النفطي، الذي كان يبلغ معدل إنتاجه 340 ألف برميل يوميًا، قبيل اندلاع الأزمة في ليبيا منذ سنوات، يقع في صحراء مرزوق (جنوب غربي البلاد)، واكتشف العام 1980، وتشغله شركة ”ريسول“ الإسبانية.

وارتفع إنتاج النفط في ليبيا منذ استئناف تشغيل حقل الشرارة في 14 ديسمبر/ كانون الأول الماضي -بعد إغلاقه لمدة عامين بسبب الأزمة في البلاد- إلى 722 ألف برميل يوميًا، بحسب تصريحات رسمية الشهر قبل الماضي.‎

وأدّت التقلبات السياسية الحادة التي شهدتها ليبيا خلال السنوات الخمس الماضية، إلى انخفاض كبير في الصادرات النفطية، وتأخير خطط التوسع التي كانت تستهدف إنتاج مليوني برميل يوميًا بحلول 2017.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com