اقتصاد

أول تعليق لمؤسسة النفط الليبية على أحداث ميناءي السدر ورأس لانوف
تاريخ النشر: 04 مارس 2017 13:02 GMT
تاريخ التحديث: 04 مارس 2017 13:02 GMT

أول تعليق لمؤسسة النفط الليبية على أحداث ميناءي السدر ورأس لانوف

قالت المؤسسة الوطنية الليبية للنفط في بيان اليوم السبت إنها عقدت اجتماعًا طارئًا، لمراجعة جداول عمليات شحن الخام والإجراءات العاجلة لحماية المنشآت النفطية، بعد

+A -A
المصدر: بنغازي - إرم نيوز

قالت المؤسسة الوطنية الليبية للنفط في بيان اليوم السبت إنها عقدت اجتماعًا طارئًا، لمراجعة جداول عمليات شحن الخام والإجراءات العاجلة لحماية المنشآت النفطية، بعد اشتباكات حول ميناءي السدر ورأس لانوف الرئيسين.

وأضاف البيان أن الاجتماع  بحث ”إجراءات السلامة المهنية والأمن الصناعي داخل الموانئ النفطية وكيفية المحافظة على سلامة العاملين فيها، وسلامة الأصول النفطية من خزانات ومرافق داخل الموانئ، ودراسة ومراجعة خطط عمليات شحن الخام وفق الجداول المعدة لعمليات التصدير“.

ولم تذكر المؤسسة  تفاصيل أي إجراءات محددة اتخذت أو توضح ما إذا كان هناك أي تغيير في العمليات بالموانئ.

وكان الجيش الوطني الليبي المتمركز شرق البلاد، تراجع من ميناءي السدر ورأس لانوف أمس الجمعة، إثر هجوم شنّه فصيل منافس.

وقال متحدث عسكري اليوم السبت: ”إن قوات الجيش الليبي نفذت ضربات جوية حول موانئ نفطية رئيسة سعيًا لانتزاع السيطرة على المنطقة من فصيل منافس“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك