العراق يستخدم ”داعش“ في محاولاته التنصل من اتفاق ”أوبك“

العراق يستخدم ”داعش“ في محاولاته التنصل من اتفاق ”أوبك“

المصدر: وكالات - إرم نيوز

قال وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري، إن بلاده تعتقد أن هناك ”تفهما نسبيا“ داخل منظمة البلدان المصدرة للبترول ”أوبك“ لمطالبة بغداد بإعفائها من تخفيض مزمع في إنتاج النفط من قبل المنظمة لدعم أسعار الخام.

وأضاف الجعفري للصحفيين اليوم الخميس ”يوجد تفهم نسبي وسنواصل الجهود لاعتبار العراق حالة استثنائية“.

ويقول العراق -ثاني أكبر منتج للخام في أوبك بعد السعودية- إنه لن يقلص إنتاجه نظرًا لحاجته لإيرادات النفط في حربه ضد تنظيم داعش. ويقول مسؤولون عراقيون إن بغداد ينبغي أن تحصل على إعفاء على غرار إيران ونيجيريا وليبيا وهي دول تضرر إنتاجها جراء الحرب والعقوبات.

وأبلغت الحكومة العراقية هذا الأسبوع الأمين العام لأوبك محمد باركيندو بطلبها عندما زار بغداد لتعزيز اتفاق بشأن تقليص الإنتاج قبيل اجتماع أوبك المزمع في الثلاثين من نوفمبر تشرين الثاني.

وذكرت وكالة رويترز للأنباء نقلا عن مصادرأن دول الخليج الأعضاء بأوبك، يستبعد أن يوافقوا على طلب العراق بإعفائه من الخفض والاكتفاء بالموافقة على شروط خاصة لنيجيريا وليبيا وإيران.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com