مخزون الخام الأمريكي يسجل أكبر هبوط أسبوعي منذ 1999‎

مخزون الخام الأمريكي يسجل أكبر هبوط أسبوعي منذ 1999‎

المصدر: وكالات – إرم نيوز

هبطت مخزونات النفط الخام الأمريكي أكثر من 14 مليون برميل الأسبوع الماضي، في أكبر انخفاض أسبوعي له منذ 1999 مع بلوغ الواردات إلى ساحل الخليج الأمريكي مستوى قياسيا منخفضا وهو ما عزاه محللون إلى عاصفة هيرمين الاستوائية.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، اليوم الخميس، إن مخزونات النفط الخام انخفضت 14.5 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في الثاني من سبتمبر/ أيلول مقارنة مع توقعات بأن تزيد 225 ألف برميل.

وهذا هو أكبر هبوط للمخزون في أسبوع واحد منذ يناير/ كانون الثاني 1999 خاصة بعد الانخفاض الكبير الذي سجلته الواردات إلى ساحل خليج المكسيك والساحل الشرقي الأمريكي.

وأوضحت جين ماكجيليان المحللة لدي تراديشن إنرجي في ستامفورد بولاية كونيتيكت ”لم أسمع تفسيرا منطقيا لسبب حدوث انخفاض كهذا. أعتقد أن الأمر يستلزم رؤية ذلك على مدى أكثر من أسبوع كي تتبدد مخاوف السوق من وفرة المعروض.“

وارتفعت أسعار النفط ارتفاعا حادا بدعم من تقرير المخزونات كما ارتفعت أسعار منتجات أخرى من بينها البنزين عقب نشر البيانات.

وانخفضت واردات الخام إلى ساحل الخليج الأمريكي لمستوي قياسي بلغ 2.48 مليون برميل يوميا وفقا لبيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية. وهبط إجمالي واردات الولايات المتحدة من النفط الخام الأسبوع الماضى بواقع 1.7 مليون برميل يوميا.

وأكد جيمس ويليامز رئيس شركة دبليو.تي.آر.جي ايكونوميكس لاستشارات الطاقة ”أن هبوط المخزونات لم يكن بسبب عدم شراء النفط بل بسبب تأخر الشحن جراء العاصفة.“

وعرقلت العاصفة الاستوائية هيرمين مسارات الشحن والإنتاج الأسبوع الماضي وإن كانت العاصفة اتجهت في نهاية المطاف إلى الشمال الشرقي ولم تلحق ضررا بالمنشآت الرئيسية في الخليج.

وأظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة ارتفاع استهلاك الخام بمصافي التكرير 315 ألف برميل يوميا مع زيادة معدل تشغيل المصافي بنسبة 0.9% إلى 93.7% من إجمالي الطاقة الإنتاجية.

لكن مخزونات البنزين تراجعت بشكل ملحوظ لتهبط 4.2 مليون برميل مقارنة مع توقعات المحللين بأن تنخفض 171 ألف برميل. وارتفعت العقود الآجلة للبنزين 4.8% بعد نشر البيانات.

وأشار جون كيلدوف المحلل لدى صندوق التحوط أجين كابيتال إلى أن ”انخفاض مخزون البنزين عزز الصبغة الإيجابية للتقرير.“

وزادت مخزونات نواتج التقطير التي تشمل الديزل وزيت التدفئة 3.4 مليون برميل مقابل توقعات بارتفاع قدره 684 ألف برميل حسبما أظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة.

وقالت الإدارة إن مخزونات الخام في مركز تسليم العقود الآجلة في كاشينج بولاية أوكلاهوما هبطت 434 ألف برميل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com