اقتصاد

ليبيا .. مؤسسة النفط الموازية تبرم 6 اتفاقات مع شركات أجنبية
تاريخ النشر: 20 ديسمبر 2015 11:38 GMT
تاريخ التحديث: 20 ديسمبر 2015 11:38 GMT

ليبيا .. مؤسسة النفط الموازية تبرم 6 اتفاقات مع شركات أجنبية

المؤسسة الوطنية للنفط تعتزم بيع النفط الخام من الحقول الموجودة في شرق البلاد لشركات عالمية

+A -A
المصدر: طرابلس- إرم

كشفت المؤسسة الوطنية للنفط الموازية والمنبثقة عن الحكومة الليبية المعترف بها دولياً ، إنها أبرمت اتفاقاً مع 6 شركات عالمية لبيع النفط الخام من الحقول الموجودة في شرق البلاد  ، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء الليبية .

وقال الدكتور ناجي المغربي رئيس المؤسسة الوطنية للنفط ، أن المؤسسة أبرمت اتفاقاً مع 6 شركات من ضمنها شركة “نيت أويل” اليونانية لبيع النفط الخام المنتج من حقل مسلة وحقل السرير أكبر حقل نفطي في ليبيا .

وأضاف المغربي ، أن تصدير الشحنات سيتم عبر ميناء مرسى الحريقة بمجرد الانتهاء من الإجراءات المالية ، بين المؤسسة والشركات المتقدمة لشراء النفط الليبي .

وفي ذات السياق ، أعلن رئيس المؤسسة الوطنية للنفط الشروع في نقل مقر المؤسسة الوطنية للنفط من مقرها الحالي في مدينة البيضاء إلى بنغازي .

مؤكدا أنه ذلك سيتم في احتفالية رسمية يوم 24 ديسمبر/ كانون الأول الجاري ، وفقاً  للقرار الصادر من الحكومة المؤقتة عام 2013 ، والقاضي بنقل المؤسسة السيادية إلى بنغازي .

وانشئت الحكومة الليبية مؤسسة موازية للنفط ، بدعوى عدم شرعية المتواجدة في طرابلس كونها تخضع لسيطرة مجموعات مسلحة .

كما طالبت الحكومة المنبثقة عن البرلمان المنعقد شرق البلاد ، بعدم تعامل الشركات النفط الأجنبية مع مؤسسة طرابلس ، وتحويل الإيرادات المالية لبيع النفط الليبي إلى شرق البلاد ، وهو الأمر الذي لم يلقى اهتماماً من قبل الشركات الأجنبية ، التي واصلت تعاملها مع المؤسسة الوطنية للنفط في العاصمة .

الجدير بالذكر بأن مجلس الأمن وبعثة الأمم المتحدة للدعم والاتحاد الأوروبي وعدد من المنظمات الدولية ، طالبت فرقاء ليبيا بتجنيب المؤسسات السيادية على غرار مصرف ليبيا المركزي والمؤسسة الوطنية للنفط والصندوق السيادي الليبي للاستثمار ، وعدم إنشاء أجسام موازية كونها لن تلقى اعترافاً دولياً .

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك