كردستان العراق ينفي تجارة النفط بين تركيا وداعش

كردستان العراق ينفي تجارة النفط بين تركيا وداعش

السليمانية- نفى رئيس لجنة الطاقة في برلمان إقليم كردستان العراق، شيركوه جودت، ما قالته موسكو بشأن نقل نفط تنظيم داعش إلى تركيا عبر خط أنابيب “زاخو – سيلوبي”.

وأضاف جودت، في تصريح صحافي، اليوم الخميس، أن “الصور التي نشرتها روسيا وادعت التقاطها عبر الأقمار الصناعية، ما هي إلا صور لشاحنات تحمل نفط الإقليم بشكل نظامي إلى ميناء جيهان التركي”، مشدداً على أن “عملية عبور نفط داعش من طرق الإقليم ومدنه وبيعه بعدها، ليس أمراً سهلاً”.

وأكد أن روسيا “بعيدة عن إثبات صحة مزاعم الصور التي نشرتها، وهي لا تمتلك أي وثائق صحيحة متعلقة بوجود تجارة للنفط بين تركيا وكردستان العراق من جهة وبين تنظيم داعش من جهة أخرى”.

وأشار في تصريح لـ”الأناضول” إلى “وزارة الموارد الطبيعية التابعة للإقليم أعلنت سابقاً أن مئات الشاحنات تحمل النفط من كردستان إلى تركيا، فالنفط يتجه إلى تركيا عبر الشاحنات وهذا ليس سراً”، لافتاً إلى أن إقليم شمال العراق “أجرى تحقيقات بخصوص تجارة بترول داعش، وأنهم يمتلكون معلومات وافية بهذا الصدد”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع