هل تنجح تركيا في استجرار الغاز الطبيعي من ”كردستان العراق“؟

هل تنجح تركيا في استجرار الغاز الطبيعي من ”كردستان العراق“؟

المصدر: أنقرة-مهند الحميدي

تسببت الأزمة الأخيرة بين موسكو وأنقرة بازدياد مخاوف قطع إمدادات الغاز الطبيعي الروسي عن تركيا المتعطشة للطاقة، ما دفع الساسة الأتراك إلى البحث عن مصادر جديدة للغاز الطبيعي.

وكثرت في الأيام الأخيرة التقارير التي تدور حول تكثيف الجهود لاستيراد تركيا أول شحنة من الغاز الطبيعي من إقليم كردستان العراق، الغني بالنفط والغاز، في غضون عامَين.

وقال رئيس لجنة الطاقة في برلمان الإقليم، الذي يتمتع بالحكم الذاتي، شيركو جودت، حديثاً، إن ”الإقليم يمكنه تلبية احتياجات أوروبا وتركيا من الغاز الطبيعي“.

وأضاف إن ”الإقليم وتركيا وقعا اتفاقاً استراتيجياً، بشأن نقل غاز الإقليم إلى أوروبا عبر تركيا، يدخل حيز التنفيذ عام 2017“.

وتستورد تركيا حوالي 50 مليار متر مكعب من الغاز السائل سنوياً؛ 55% منها من روسيا.

وعلى الرغم من تطمينات خبراء الطاقة حول استيراد الغاز من روسيا، وعدم احتمالية حدوث قطع للغاز من قبل الحكومة الروسية، حسب الاتفاقيات الدولية التي تمنعها من القيام بمثل هذا الأمر، إلا أن الكثيرين أبدوا قلقهم حيال هذا الموضوع ولا سيما مع تزايد الطلب التركي على الغاز مع دخول فصل الشتاء.

وتعتمد تركيا المتعطشة للطاقة، على استيراد حوالي 97% من حاجتها من الغاز الطبيعي؛ وتأتي على رأس الدول المصدرة للغاز الطبيعي إلى تركيا، كل من روسيا، وإيران، وأذربيجان، ويصل الاستهلاك اليومي من الغاز الطبيعي في تركيا، خلال أيام الشتاء، إلى 230 مليون متر مكعب.

وترتفع تكاليف الطاقة المستوردة من قبل تركيا، إلى حوالي 50 مليار دولار أمريكي سنوياً، في ظل زيادة الطلب، لدعم اقتصادها الذي يعتبر الأسرع نمواً في أوروبا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com