الكويت تدرس إجراء تكامل بين مصفاة الزور ومجمع جديد للبتروكيماويات

الكويت تدرس إجراء تكامل بين مصفاة الزور ومجمع جديد للبتروكيماويات

قال مسؤول في شركة صناعة الكيماويات البترولية الكويتية الحكومية اليوم الإثنين إن الشركة تقوم حاليا بدراسة إجراء نوع من التكامل بين مشروع مصفاة الزور التي تعتزم شركة البترول الوطنية الكويتية بناءها ومشروع مجمع جديد للبتروكيماويات يتم الإعداد لتأسيسه.

وقال المصدر لرويترز إن الشركة تسعى للانتهاء من ”الدراسة الأولية“ بشأن المجمع وتفاصيل تكامله مع المصفاة بنهاية العام الحالي مبينا أن الهدف ”هو تقليل الكلفة إلى أقصى درجة ممكنة.“

وبسؤاله حول إمكانية إحداث تغييرات على مناقصات المصفاة الجديدة التي تم ترسيتها قال ”لن يكون هناك تغييرات جذرية في مناقصات المصفاة.“

ورفض الخوض في تقدير كلفة مشروع مجمع البتروكيماويات أو تفاصيل تكامله مع المصفاة باعتبار أن كل هذه الأمور ”تخضع حاليا للدراسة.“

وستكون مصفاة الزور التي تبلغ طاقتها 615 ألف برميل يوميا وكلفتها 4.87 مليار دينار (16 مليار دولار) أكبر مصفاة في الشرق الأوسط ولكن المشروع تأجل مرارا بسبب قضايا بيروقراطية وسياسية ومنها توترات بين البرلمان ومجلس الوزراء في الكويت.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة