تونس تدشن خطا كهربائيا مع الجزائر

تونس تدشن خطا كهربائيا مع الجزائر

مشروع بتكلفة 115.8 مليون دينار تونسي ( قرابة 56 مليون دولار) يمول من الجهتين لربط البلدين بالطاقة الكهربائية.

تونس– دشنت تونس و الجزائر، صباح اليوم الخميس، خطا  كهربائيا بين البلدين ضمن مشروع بتكلفة 115.8 مليون دينار تونسي ( قرابة 56 مليون دولار)  يمول من الجهتين لربط البلدين بالطاقة الكهربائية.

وأشرف على هذه العملية وزير الصناعة والطاقة والمناجم التونسي ”زكرياء حمد“، ونظيره الجزائري ”صالح خبري“.

وعبّر وزير الصناعة التونسي، على هامش التدشين عن سعادته بهذا المشروع وقال في تصريح إعلامي، ”هذا المشروع مثال حي لتشابك المصالح والتعاون بين تونس و الجزائر(…) انأ سعيد جدا لما بلغته العلاقات بين البلدين من تطور“.

وأضاف قائلا ”نأمل أن يتطور هذا المشروع و يصبح سوقا مغاربية تربط جميع دول المغرب العربي في مجال الكهرباء ”.

وأكد ”حمد“ أنه وقع الاتفاق صباح اليوم خلال جلسة عمل للجنة المشتركة التونسية الجزائرية للطاقة على تزويد السوق التونسية بالغاز الطبيعي عبر الأنبوب العابر للبلاد التونسية وذلك ”بإمضاء عقد شراء الغاز والترفيع في الكميات السابقة لتغطية السوق التونسية ”.

وتابع قائلا ”وذلك بالإضافة إلى الترفيع في الكمية المتعاقد عليها لتزويد المناطق الحدودية بين البلدين  بقوارير الغاز المسال إلى قرابة 17.500 طن“.

من جهته أكد وزير الطاقة الجزائري، في وقت سابق من صباح اليوم عقب لقائه برئيس الحكومة التونسية ”الحبيب الصيد“ “وجود  نسق حثيث للارتقاء بالعلاقات المشتركة بين البلدين إلى مستويات أرفع تستجيب لتطلعات الشعبين التّونسي والجزائري“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com