الأردن توافق لشركات كندية مبدئيا على استغلال الصخر الزيتي‎

الأردن توافق لشركات كندية مبدئيا على استغلال الصخر الزيتي‎

 عمان  – وافق مجلس الوزراء الأردني على مذكرة التفاهم التي من المقرر توقيعها بين الأردن، وشركة ”كويستير إنيرجي كوربوريشن“ الكندية لاستغلال الصخر الزيتي فى جنوب البلاد، بطريقة التعدين السطحي.

وقال قرار المجلس الصادر عقب جلسته الأسبوعية، إن اهتمام الحكومة بقطاع الطاقة البديلة ومشاريع الصخر الزيتي يأتي بهدف تنمية المصادر المحلية للطاقة، وتقليل الاعتماد على النفط المستورد.

وتغطي الأردن كامل احتياجاتها من النفط الخام من السعودية كونها بلد غير نفطي، وتسعى جاهدة لإيجاد مصادر بديلة للطاقة وخاصة مع انقطاع الغاز المصري الذي كانت تعتمد عليه لتوليد الطاقة الكهربائية.

وبحسب قرار مجلس الوزراء، فقد أبدت الشركة الكندية رغبتها بتطوير مشروع لتقطير الصخر الزيتي في منطقة الجفر ومنطقة اسفير المحطة، جنوب الأردن وبحجم استثمار يصل لنحو 1.41 مليار دولار، علما بأن التقديرات تشير إلى أن المنطقة تحتوي على مخزون خام كاف لإنتاج ما يقارب 2 مليار برميل من الصخر الزيتي.

وشركة ”كويستير انيرجي كوربوريشن“ من كبري الشركات في مجال صناعة النفط والغاز عالميا، ولديها استثمارات في مجال الصخر الزيتي بالولايات المتحدة وكندا، وهي مدرجة فى البورصة الكندية وسوق اوسلو في النرويج، برأسمال يقارب 350 مليون دولار.

وووفقا لما جاء في القرار ستقوم الشركة بإجراء التقييم الأولي لمنطقة الاهتمام، وتقديم مقترحها لمراحل المشروع وحيثياته الفنية، والمتضمن الدراسات الجيولوجية والتعدينية والاستكشافية، بغية الوصول إلى تقديم دراسة الجدوى الاقتصادية في تنفيذ المشروع، للوفاء ببنود مذكرة التفاهم، وبمتطلبات الحد الأدنى التي تعتمدها وزارة الطاقة والثروة المعدنية في مشاريع الاستثمار في الصخر الزيتي.

وتشير الدراسات المختلفة إلى أن الصخر الزيتي متوفر في ما يزيد عن 60% من مساحة الأردن ليشكل الاحتياطي نحو  70 مليار طن وهو ما يجعل الأردن يحتل الموقع الرابع عالميا في مخزون الصخر الزيتي.

ويعول الأردن كثيرا على مشاريع الصخر الزيتي للتغلب على مشكلة الطاقة التي يعاني منها، وخاصة بعد انقطاع الغاز المصري منذ يوليو/  تموز 2013 والذي كان يعتمد عليه لتوليد الطاقة الكهربائية ما رفع فاتورة الطاقة لأكثر من 6 مليارات دولار سنويا وهو ما يشكل 20% تقريبا من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com