العراق يخسر 4 مليارات دولار خلال شهرين

العراق يخسر 4 مليارات دولار خلال شهرين

قدرت خسارة العراق المالية خلال الشهرين الماضيين بأربعة مليارات دولار أمريكي، نتيجة انخفاض الإنتاج والصادرات النفطية، مع فقدان البلاد للعديد من الحقول النفطية، وتأثير العمليات العسكرية على الانتاج.

 

وقال عضو اللجنة المالية النيابية حسام العقابي لـ“إرم“، إن ”خسارة العراق المالية قدرت بأكثر من 4 مليارات دولار خلال الشهرين الماضيين، وذلك لعدم وصول إنتاج وتصدير النفط الخام إلى النسبة المخطط لها في موازنة عام 2015“.

وأكد العقابي، على ”ضرورة قيام وزارة النفط بزيادة التصدير إلى السقف المخطط له ضمن الموازنة، والبالغ (3) ملايين و (300) الف برميل نفط يومياً، لتغطية العجز الحاصل نتيجة هبوط أسعار النفط في الأسواق العالمية من جهة، وتعضيد الايرادات وتحقيق السيولة النقدية اللازمة لحاجة صرف الموازنة وتقليل نسبة العجز من جهة أخرى“.

وحذر عضو المالية، ”الحكومة من استمرار تصدير النفط بالكمية الحالية“، مبيناً أن ”تكرار العجز المالي الناتج عن التصدير بصورته الحالية سيصل إلى مبالغ طائلة، وهو ما يعود بالسلب على الاقتصاد العراقي ويتسبب بتراجعه بصورة يصعب معها إيجاد الحلول الملائمة لتغطيته“.

وتابع حسام العقابي، أن ”العمليات العسكرية الجارية في البلاد، افقدت العراق بعضا من صادراتها النفطية، نتيجة قطع بعض الخطوط التصديرية للنفط“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com