اقتصاد

تخفيف قيود كورونا في شنغهاي الصينية يرفع سعر النفط 2%
تاريخ النشر: 12 أبريل 2022 9:33 GMT
تاريخ التحديث: 12 أبريل 2022 12:20 GMT

تخفيف قيود كورونا في شنغهاي الصينية يرفع سعر النفط 2%

ارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط، اليوم الثلاثاء، فوق 96 دولارًا للبرميل بعد أن خسرت 4% يوم أمس الاثنين. وبررت وكالة "بلومبيرغ" هذا الارتفاع الجزئي في

+A -A
المصدر: فريق التحرير

ارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط، اليوم الثلاثاء، فوق 96 دولارًا للبرميل بعد أن خسرت 4% يوم أمس الاثنين.

وبررت وكالة ”بلومبيرغ“ هذا الارتفاع الجزئي في أسعار النفط بأنه تجاوب مع توقعات التجار بارتفاع محتمل في الطلب الصيني بعد تخفيف بعض القيود المفروضة على فيروس كورونا في المركز المالي لشنغهاي.

وصعدت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط بنحو 2% لتتداول فوق 96 دولارًا للبرميل، فيما أشارت نشرة أويل برايس إلى أن خام برنت وصل 101 دولار بزيادة تجاوزت دولارين عن أمس الإثنين.

وفيما خففت شنغهاي عمليات الإغلاق على بعض المجمعات السكنية، إلا إن معظم الناس ظلوا محصورين في منازلهم.

وأشارت السلطات إلى أنها ستعيد فرض القيود إذا ارتفعت حالات الإصابة بالفيروس.

وكان النفط تخلى عن جميع مكاسبه تقريبًا منذ الغزو الروسي لأوكرانيا في أواخر فبراير/ شباط.

وقال ويل سونغشيل يون، كبير محللي السلع في شركة ”في آي انفستمنت“ في سيؤول ”ما نراه الآن يبدو وكأنه انتعاش قصير الأمد، فالمستثمرون لا يزالون قلقين بشأن التأثير السلبي لتفشي الفيروس على نمو البلاد وطلبها“.

فترة الاضطراب

وقد شهدت سوق النفط فترة مضطربة من التداول منذ أواخر فبراير/ شباط الماضي، متأثرة بغزو روسيا لجارتها، وبعض التوترات في الشرق الأوسط، وتفشي الفيروس في الصين، وتشديد السياسة النقدية الأمريكية.

كما دخلت الحرب في أوكرانيا شهرها الثاني على الرغم من الجهود المبذولة للاتفاق على وقف إطلاق النار.

وللمساعدة في تعويض نقص في الخام الروسي بعد فرض عقوبات على موسكو، ستفرج الدول الأعضاء في وكالة الطاقة الدولية، ومن بينها الولايات المتحدة، عن 240 مليون برميل من احتياطيات النفط الإستراتيجية على مدار الأشهر الستة المقبلة.

وقال محللون في بنك ”جيه بي مورجان“ إن أحجام السحب من الاحتياطي البترولي الإستراتيجي الأمريكي تعادل 1.3 مليون برميل يوميًّا على مدار الأشهر الستة المقبلة، وهو ما يكفي لتعويض نقص قدره مليون برميل يوميًّا في المعروض من النفط الروسي.

وفي غضون ذلك، قال كبير دبلوماسي أوبك لمسؤولي الاتحاد الأوروبي إن الأزمة الحالية في أسواق النفط العالمية الناجمة عن الحرب الروسية خارجة عن سيطرة المنظمة.

وتصف ”بلومبيرغ“ النسق السعري لخام برنت بأنه يتحرك في هيكل تراجعي مضطرد، إذ تكون العقود السابقة أغلى من العقود اللاحقة، لكنها تراجعت بشكل حاد خلال الأسبوع الماضي بـمعدل 1.53 دولار مقارنة بـ 18 سنتًا للبرميل على المؤشر العالمي في الأسابيع السابقة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك