اقتصاد

مخاوف من تراجع السفر جراء ارتفاع أسعار وقود الطائرات وتذاكر الرحلات
تاريخ النشر: 06 أبريل 2022 21:55 GMT
تاريخ التحديث: 07 أبريل 2022 1:10 GMT

مخاوف من تراجع السفر جراء ارتفاع أسعار وقود الطائرات وتذاكر الرحلات

قال بريان ديس مدير المجلس الاقتصادي الوطني بالبيت الأبيض، يوم الأربعاء، إن الإدارة الأمريكية تراقب عن كثب ارتفاع أسعار وقود الطائرات الذي قد يهدد تعافي السفر

+A -A
المصدر: فريق التحرير

قال بريان ديس مدير المجلس الاقتصادي الوطني بالبيت الأبيض، يوم الأربعاء، إن الإدارة الأمريكية تراقب عن كثب ارتفاع أسعار وقود الطائرات الذي قد يهدد تعافي السفر الجوي.

وأضاف ديس في حوار مع صحفيين: ”وقود الطائرات هو شيء نوليه اهتماما وثيقا ونراقبه، وهو نتيجة فرعية مباشرة لتأثير الغزو الروسي لأوكرانيا“.

وقفزت تكاليف وقود الطائرات في الولايات المتحدة، خصوصا في منطقة الساحل الشرقي التي تعتمد إلى حد كبير على شحنات عبر خط الأنابيب كولونيال بايبلاين للمنتجات المكررة من تكساس إلى نيو جيرزي وكذلك واردات من أوروبا.

وتلحق أسعار وقود الطائرات المرتفعة حول العالم ضررا بشركات الطيران والمسافرين، بينما يبدأ السفر الجوي بالتعافي من قيود جائحة كوفيد-19 في معظم العالم. وتثير زيادات الأسعار مخاطر بتقويض انتعاش السفر الجوي الذي يكتسب قوة دافعة من تخفيف القيود على الحدود الدولية.

وقالت شركات طيران أمريكية، الشهر الماضي، إنها ترفع أسعار السفر لتعويض بعض تكاليف ارتفاع أسعار الوقود وسط طلب قوي للركاب.

والوقود هو ثاني أكبر التكاليف في شركات الطيران بعد العمالة، لكن شركات طيران أمريكية كثيرة لا تتحوط ضد تقلبات أسعار النفط مثلما تفعل معظم شركات الطيران الأوروبية.

ووصلت تكاليف وقود الطائرات في منطقة الساحل الشرقي للولايات المتحدة إلى مستويات قياسية مرتفعة في الأيام القليلة الماضية.

وقالت وزارة النقل، يوم الأربعاء، إن شركات الطيران الأمريكية استهلكت 1.14 مليار جالون من الوقود وهو ما يقل 5.4 بالمئة عن يناير/ كانون الثاني 2022، و11.4 بالمئة عن مستويات ما قبل الجائحة في فبراير / شباط 2019 .

وأضافت الوزارة أن تكلفة الجالون من وقود الطائرات في فبراير شباط 2022 بلغت 2.60 دولار، بزيادة 24 سنتا (10.2 بالمئة) من يناير كانون الثاني، و70 سنتا (31.3 بالمئة) من فبراير/شباط 2019.. الأعلى منذ أكتوبر / تشرين الأول 2014 البالغ 2.68 دولار.

من جهته، قال المدير العام للاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) إن شركات الطيران ستُحَمِّل الركاب ارتفاع أسعار النفط عبر رفع أسعار التذاكر على نحو سريع نسبيا، لكن زيادة تكاليف الطاقة ستؤثر سلبا على توقعات القطاع بأكمله في 2022، بحسب ”رويترز“.

وذكر ويلي والش أنه يرى المزيد من الفرص أمام عمليات الاستحواذ والدمج في الولايات المتحدة، مضيفا في إفادة صحفية دورية عن الصناعة: ”من الواضح أن الأمر فاجأ السوق“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك