البدري: أوبك لا تستهدف سعرا محددا للنفط – إرم نيوز‬‎

البدري: أوبك لا تستهدف سعرا محددا للنفط

البدري: أوبك لا تستهدف سعرا محددا للنفط

دبي- قال عبد الله البدري الأمين العام لمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) اليوم الأحد إن المنظمة لا تستهدف سعرا محددا للنفط في مؤشر على استمرار سياسة أوبك الرامية للحفاظ على مستويات الإنتاج دون تغير ما ساهم في هبوط حاد لأسعار الخام واضطراب في الأسواق العالمية.

وقال البدري في مناسبة بدبي إن سعر النفط – الذي انخفض لأدنى مستوياته في خمس سنوات في الأيام السابقة – نزل عما تمليه العوامل الأساسية في السوق.

وحث دول الخليج على مواصلة الاستثمار في أنشطة التنقيب والإنتاج وقال إن الولايات المتحدة ستواصل اعتمادها على نفط الشرق الأوسط لسنوات طويلة.

وهذه أول تصريحات للبدري منذ أن أبقت أوبك على مستويات إنتاجها دون تغيير في اجتماعها الشهر الماضي قائلة إنها لا تستهدف سعرا محددا للنفط.

وقال البدري وهي ليبي إن العوامل الأساسية لا تبرر الانخفاض الحاد في الأسعار.

وأدى التراجع الحاد في أسعار النفط إلى هبوط أسهم شركات الطاقة والعملات المنكشفة على صادرات الخام يوم الجمعة الماضي وضعف الإقبال على أصول تنطوي على مخاطرة كما دفع المستثمرين صوب السندات الحكومية رغم بيانات قوية لمعنويات المستثمرين في الولايات المتحدة.

وبالإضافة إلى تأثير إبقاء أوبك على سقف إنتاجها دون تغيير ساهمت توقعات وكالة الطاقة الدولية في تفاقم الاتجاه النزولي لنفط وأذكت مخاوف من تداعيات سلبية اوسع نطاقا مثل تخلف شركات ودول تتأثر بشدة بأسعار الخام عن سداد الديون.

كما يقال أن هبوط الأسعار يزيد من الضغوط الانكماشية في أوروبا ما يعزز التكهنات بان يضطر البنك المركزي الأوروبي إلى تبني المزيد من اجراءات التحفيز في أوائل العام المقبل.

وقال البدري إن أوبك تسعى لمستوى أسعار ملائم للمستهلكين والمنتجين لكنه لم يحدد رقما معينا. وردا على سؤال حول ما إذا كانت هناك حاجة لاجتماع طارئ لأوبك قبل يونيو حزيران ابتسم البدري وقال ”لا أعلم“.

وتابع ان قرار أوبك خلال اجتماعها في نوفمبر تشرين الثاني عدم خفض الإنتاج لم يكن يستهدف أي منتج بعينه.

وأضاف أن البعض يقول إن القرار كان يستهدف الولايات المتحدة والنفط الصخري لكنه أوضح أن ذلك غير صحيح وكذلك ما يتردد عن أن القرار موجه ضد إيران وروسيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com