العراق يفقد 27% من إيرادات النفط‎

العراق يفقد 27% من إيرادات النفط‎

المصدر: بغداد- من أحمد الساعدي

أعلنت وزارة النفط، السبت، أنها لم تحدد تسعيرة برميل النفط الخام ضمن موازنة عام 2015 بمبلغ 90 دولاراً، مشيرة إلى أن الموازنة الاتحادية فقدت أكثر من 27% من إيراداتها المتوقعة للعام الجاري.

وشددت في بيان صحافي على ضرورة: ”اعتماد سعر جديد لبرميل النفط ضمن موازنة 2014 وفق دراسة موضوعية من منظور اقتصادي دقيق مع مراعاة المتغيرات والتطورات في الأسواق النفطية العالمية وتراجع أسعار النفط والتوقعات المستقبلية“.

وطالبت الوزارة وسائل الإعلام بـ“توخي الدقة والموضوعية في نقل وترويج التصريحات التي تعنى بالثروة النفطية وعدم الاجتهاد في تفسير بعض التصريحات ونسبها إلى المسؤولين في وزارة النفط أو التلاعب في بعض المفردات عن قصد أو جهل، ما يؤدي إلى تغيير وتشويه المعنى بالكامل كذلك عدم الانجرار وراء نقل بعض الأخبار أو التصريحات غير الدقيقة، دون الرجوع والتأكد من المصدر“.

وأضافت الوزارة، أنها ”تنفي ما نسب إلى بعض مسؤوليها عن عدم تأثر الموازنة أو الإيرادات النفطية على الرغم من تراجع أسعار النفط في الأسواق النفطية العالمية“، موضحة أن ”ا أن الاقتصاد العراقي والموازنة الاتحادية قد تأثرا كثيراً بسبب تراجع الاإرادات المتوقعة وفقدت أكثر من 27 % من إيراداتها المتوقعة لهذا العام“.

وكانت وزارة النفط أعلنت، الجمعة (7 تشرين الثاني 2014)، أن العراق يخسر شهرياً مليار و200 مليون دولار منذ آذار الماضي بسبب توقف الصادرات العراقية عبر أنبوب كركوك – جيهان، فيما بينت أن هذه الأموال كان يفترض دخولها إلى إيرادات الموازنة المالية لعام 2014.

وانخفضت أسعار النفط العالمية ما بين 80 و85 دولاراً للبرميل الواحد بعد أن ارتفعت إلى أكثر من 110 دولارات للبرميل الواحد خلال بداية العام الجاري والعام الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com