الإمارات: لا نشعر بالذعر بخصوص أسعار النفط

الإمارات: لا نشعر بالذعر بخصوص أسعار النفط

أبوظبي ـ قال وزير الطاقة الإماراتي سهيل بن محمد المزروعي اليوم الثلاثاء إن بلاده قلقة بشأن تراجع أسعار النفط لكنها لا تشعر بالذعر إزاء الوضع.

ونزل سعر مزيج برنت صوب 84 دولارا للبرميل اليوم الثلاثاء؛ بعدما خفضت السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم أسعار الخام للولايات المتحدة.

وهوت تلك الخطوة بأسعار النفط أمس الاثنين، إذ أكدت الجهود الحثيثة للمملكة من أجل الحصول على حصة سوقية بأكبر مستهلك للنفط في العالم، بينما ترفع أسعار نفطها لآسيا وأوروبا.

وفي غياب أي بوادر على أن أوبك قد تخفض الإنتاج ظلت معنويات السوق تحت ضغط لاسيما أن الإمدادات الوفيرة من النفط عالي الجودة مثل الغاز الصخري بالولايات المتحدة تجاوز الطلب في الكثير من الأسواق ما أدى لارتفاع المخزون في مختلف أنحاء العالم.

وردا على سؤال حول ما إذا كان قلقا بشأن نزول أسعار النفط مؤخرا وفقدها نحو ربع قيمتها منذ يونيو حزيران ”نعم نحن قلقون لكن لم يصبنا الذعر.“

وامتنع الوزير عن التعليق عندما سئل حول ما إذا كانت أوبك تعتزم خفض الإنتاج في اجتماعها المقبل في 27 نوفمبر تشرين الثاني لدعم الأسعار.

وقال الوزير على هامش مؤتمر صناعي في أبوظبي ”كما قلت دعونا ننتظر. لدينا اجتماع بنهاية الشهر.“

وأضاف ”نحن كمجموعة من المنتجين لسنا الوحيدين الذين ننتج.. هناك آخرون. دورنا هو إحداث التوازن في السوق عبر الإمدادات وهو ما سنفعله دائما.“

وبينما أبدت بعض الدول الأعضاء في أوبك مخاوف بشأن تراجع الأسعار فإن المؤشرات تدل على أنه من غير المرجح أن تخفض المنظمة المستوى المستهدف للإنتاج.

وخلال الأسبوع الماضي قال الأمين العام للمنظمة إن من المستبعد أن يتغير إنتاج أوبك كثيرا خلال عام 2015.

وقالت إيران والكويت وهما أعضاء في المنظمة إن من المستبعد خفض الإنتاج خلال الاجتماع المقبل فيما لم يصدر تعليق من السعودية بعد في هذا الصدد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com