”توبراش“ التركية تخفض مشترياتها من النفط الإيراني مع اقتراب عقوبات أمريكية

”توبراش“ التركية تخفض مشترياتها من النفط الإيراني مع اقتراب عقوبات أمريكية

المصدر: رويترز

أظهرت بيانات أن شركة توبراش، أكبر مستورد للنفط في تركيا، تخفض مشترياتها من الخام الإيراني منذُ شهر مايو/أيار، عندما أعلنت الولايات المتحدة أنها ستعيد فرض عقوبات على طهران.

ويقول محللون إنه من المرجح أن تواصل الشركة خفض المشتريات في الأشهر المقبلة.

وتعتمد تركيا، العضو في حلف شمال الأطلسي (الناتو)، على الواردات لتلبية حاجاتها من الطاقة وإيران المجاورة لها هي أحد مصادرها الرئيسية للنفط بسبب قربها وجودة خامها وأسعارها التفضيلية.

وأظهرت بيانات من الهيئة المنظمة لقطاع الطاقة في تركيا أن توبراش، أكبر شركة لتكرير النفط في البلاد، استوردت في المتوسط 187196 برميلًا يوميًا من النفط الإيراني في الأشهر الأربعة الأولى من عام 2018 .

وفي شهر أبريل/نيسان وحده، استوردت ”توبراش“ 8 شحنات بما يعادل حوالي 240 ألف برميل يوميًا من البلد العضو بمنظمة ”أوبك“.

لكن منذُ شهر مايو/أيار، عندما أعلن الرئيس دونال ترامب إعادة فرض العقوبات الأمريكية على طهران، تراجعت مشتريات ”توبراش“ من النفط الإيراني.

وأرسلت طهران 4 شحنات من النفط الخام شهريًا إلى ”توبراش“، أو ما يعادل حوالي 130 ألف برميل يوميًا، في شهري مايو/أيار ويونيو/حزيران، حسبما أظهرت بيانات لرصد وتتبع الناقلات، انخفاضًا من 6 إلى 8 شحنات في وقت سابق من العام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com