مصادر: السعودية سترفع أسعار البنزين مطلع يناير المقبل

مصادر: السعودية سترفع أسعار البنزين مطلع يناير المقبل

المصدر: الأناضول

قال مصدران سعوديان مطلعان لوكالة الأناضول إن الحكومة السعودية سترفع أسعار البنزين مطلع يناير/ كانون الثاني المقبل.

ولم يضع المصدران -أحدهما حكومي والآخر مطلع- اللذان فضلا عدم الإفصاح عن هويتهما، نسبًا محددة لرفع الأسعار المرتقب.

وتنوي السعودية رفع أسعار الطاقة لتصل إلى معدلاتها العالمية بحلول 2025، بحسب تحديث لوثيقة التوازن المالي الصادرة عن وزارة المالية السعودية.

ورجّح مسؤولون سعوديون خلال وقت سابق، أن رفع أسعار الوقود سيتم بعد صرف أول دفعة من برنامج الدعم النقدي للمواطنين ”حساب المواطن“.

والخميس الماضي، تم صرف أول دفعة من البرنامج، فيما أكدت وزارة العمل أنه تم أخذ أثر رفع أسعار البنزين في الاعتبار عند تحديد الدعم.

وقال المصدران، إنه لن يتم الإعلان عن رفع أسعار البنزين الآن أو قبل ذلك، حتى لا تلجأ محطات الوقود للتخزين للاستفادة من الأسعار الجديدة.

وقال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح، خلال مؤتمر صحفي الأربعاء الماضي، إنه سيتم رفع أسعار البنزين قريبًا، فيما لم يعلن تاريخًا محددًا لتنفيذ القرار.

وفي 12 من الشهر الجاري، قالت وزارة الطاقة السعودية، إن التعديلات لأسعار بعض المحروقات (البنزين، ووقود الطائرات، والديزل، لبعض القطاعات)، سيكون خلال الربع الأول من العام المقبل.

وتوقع المصدران أن تُقدِم شركة أرامكو السعودية، المزود الرئيس للوقود في البلاد، على خفض إمدادات السوق المحلية، في آخر يومين من العام، لمنع تخزين محطات الوقود للبنزين.

وبالتزامن مع إعلان موازنة 2016، قرر مجلس الوزراء السعودي، رفع أسعار البنزين (91 أوكتان) بنسبة 67 بالمائة من 45 هللة (12 سنتًا) للتر إلى 75 هللة (20 سنتًا).

كما رفع سعر البنزين (95 أوكتان) بنسبة 50 بالمائة من 60 هللة (16 سنتًا) إلى 90 هللة (24 سنتًا)، كخطوة أولى في رفع الأسعار.

وأعلنت السعودية، أكبر مُصدّر للنفط في العالم، أضخم موازنة في تاريخها لعام 2018 بإجمالي نفقات تبلغ 978 مليار ريال (260.8 مليار دولار)، وبعجز 195 مليار ريال (52 مليار دولار)، وإيرادات قيمتها 783 مليار ريال (208.8 مليار دولار).

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com