شركة ”فولاد“ الإيرانية لإنتاج الصلب تتجه نحو الإغلاق

شركة ”فولاد“ الإيرانية لإنتاج الصلب تتجه نحو الإغلاق

المصدر: طهران - إرم نيوز

كشف أحمد خورش عضو مجلس إدارة شركة ”فولاد“ لصناعة الصلب والأنابيب الفولاذية الإيرانية، الأحد، عن مشاكل تواجهها الشركة من بينها نقص حاد في المواد الخام، معتبراً أن ”استمرار هذه المشاكل سيؤدي في النهاية إلى إغلاق الشركة“، متوقعاً أن تخفض شركة فولاد إنتاج الصلب إلى 50%.

وقال خورش، لوكالة أنباء ”إيسنا“ الإصلاحية، إن ”صناعة الصلب آخذة في التراجع وإننا قمنا بخفض إنتاج الصلب بنسبة 50% بسبب قلة المواد الخام التي باتت شركات كبرى مملوكة للدولة الإيرانية تقوم بنقلها إلى الخارج“.

وإيران هي من أكبر مصنعي الصلب والحديد، ووفقا لبيانات الحكومة الإيرانية، فإن البلاد شهدت زيادة في إنتاج الصلب الخام العام الماضي بنسبة 11% مقارنة مع العام السابق 2015، بإنتاج أكثر من 18 مليونا و400 ألف طن.

ويقدر إنتاج الصلب في العالم نحو 1.6 مليار طن، أي ما يعادل 1% من الحصة التي تنتهجها إيران في هذا المجال بالنسبة للمنتجين في العالم.

وتعد شركة ”فولاد“ لصناعة الحديد والصلب الإيرانية، الشركة الوحيدة في هذا المجال، وعقب الثورة التي أطاحت بنظام الشاه عام 1979 تم دمجها مع ”الشركة الوطنية الإيرانية للصدأ“.

وشهد إنتاج الصلب في إيران نموا بنسبة 12.7% خلال الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2017 إذ بلغ الإنتاج 4 ملايين و579 الف طن، بحسب ما أفاد تقرير للاتحاد العالمي للحديد والصلب.

ويأتي هذا النمو في إنتاج الصلب الإيراني في الوقت الذي شهد فيه إنتاج الصلب في العالم نموا بنسبة 5.7%  خلال يناير وفبراير ومارس عام 2017 إذ بلغ الإنتاج 410 ملايين طن.

كما شهد إنتاج الصلب في الشرق الأوسط نموا بنسبة 10.5% خلال هذه المدة ووصل الإنتاج إلى 7.501 مليون طن، إذ أنتجت إيران نسبة 61% من إنتاج الشرق الأوسط من الصلب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com