رئيس شركة ايرباص يؤكد امتلاكها تكنولوجيات إنتاج "سيارة طائرة"

رئيس شركة ايرباص يؤكد امتلاكها تكنو...

اندرز "أكد أن التأملات الحالية الجارية في مدن مثل سنغافورة وساو باولو وطوكيو، لتشغيل ممرات جوية مخصصة للسيارات الطائرة".

المصدر: مدني قصري – إرم نيوز

شرعت مجموعة الملاحة الجوية والدفاعية ايرباص في إنجاز عملية إعادة تنظيم كبرى، بعد تحكمها في كامل التكنولوجيات الضرورية لتطوير مركبات جوية مستقلة، وربما  سيارات طائرة.

وقال توم اندرز رئيس مجلس الإدارة التنفيذي لمجموعة ايرباص، في مقابلة مع صحيفة لوفيغارو، ”نحن نسيطر على كامل التكنولوجيات الضرورية تقريبا، التصغير، والذكاء الاصطناعي، والربط، والبطاريات الكهربائية، لتطوير مركبات جوية مستقلة.“

وأكد اندرز أن هناك تفكيرا في الوقت الحالي ”بمدن مثل سنغافورة وساو باولو وطوكيو، في إنشاء ممرات جوية مخصصة للسيارات الطائرة“.

وأضاف ”أن السيارة الطائرة سوف تصبح حقيقة واقعة وأسرع مما كنا نتصور“، مشيرا إلى أنه في خلال السنوات العشر القادمة، سوف يحقق المصنّعون تقدما كبيرا.

وأوضح ”أنه إذا كان مهتما بهذه المشاريع فذلك لأن المجموعة تستعد لقدوم لاعبين جدد، منبثقين من من سيليكون فالي، أو وادي السيليكون Silicon Valley ، وهي المنطقة الجنوبية من منطقة خليج سان فرانسيسكو في كاليفورنيا المشهورة بوجود عدد كبير من مُطوري ومنتجي جميع أعمال التقنية العالية.“

وأشار إلى ”أن صنَاع بوينغ التقليديين، سواء كانوا أميركيين، أو صينيين، أو برازيليين أو كنديين، ”سوف لن يكونوا المنافسين الوحيدين إذ أن المجال مفتوح أمام سبيس اكس، وغوغل، مع سيارته غوغل، وحتى أوبر“. مضيفا ”لا ينبغي الاستهانة بمنافسين آخرين قد يظهرون في المكان، حيث لا أحد يتوقع ظهورهم فيه“.

وأكد ”أن مجموعة  GAFA، وهي عملاق الويب وغوغل وفيسبوك، وغيرها، مهتمّة بمجال الملاحة الجوية، والفضائية ومن أهدافها منح الوصول إلى الإنترنت لجميع البشر، مرورًا بالفضاء والأقمار الصناعية، أو بالونات السترات وسفير ”.

وردا على سؤال حول قدرة ايرباص على الدخول في سباق أمام سبيس اكس وبوينجغ لتكون أول من يضع مركبة فضائية مأهولة على سطح المريخ، قال توم اندرز ”إنه يشك في نجاح هذا النوع من المشاريع دون دعم من الصناديق العامة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk[at]eremnews[dot]com