أثرياء الشرق الأوسط يمتلكون أكبر وأفخم اليخوت في العالم

أثرياء الشرق الأوسط يمتلكون أكبر  وأفخم اليخوت في العالم

دبي– قالت ”جمعية بُناة اليخوت الفاخرة“، إن أكبر اليخوت وأفخمها في العالم يمتلكها شخصيات من منطقة الشرق الأوسط.

وأكّد ثيو هوننغ، الأمين العام للجمعية الدولية ”سايباس“، أن منطقة الشرق الأوسط واحدة من الأسواق المهمة لقطاع اليخوت الفاخرة، وأن بعضاً من أكبر اليخوت في العالم ”جرى تسليمها إلى مالكين في هذه المنطقة“، لافتاً إلى أن الطلب التاريخي من هذه المنطقة ”ظلّ حيوياً لنمو هذا القطاع“.

وتشير الأرقام إلى أن 193 يختاً، تمثل حوالي 12 % من الأسطول العالمي من اليخوت التي يزيد طولها عن 40 متراً، مملوكة من أشخاص من الشرق الأوسط، وأن متوسط أطوالها يبلغ 63 متراً، وهو الأعلى في العالم.

ووفقاً لبحث أجرته مجلة ”بوت إنترناشيونال“ وهو أبرز تقرير دولي رسمي بشأن بناء اليخوت الفاخرة، وقد أظهر التقرير أن العالم يشهد في الوقت الراهن بناء يخوت في جميع أنحائه أكثر من أي وقت مضى منذ نهاية الأزمة المالية العالمية.

ويشير ”السجلّ العالمي لطلبيات اليخوت الفاخرة“ للعام 2016 إلى أن 755 يختاً  يزيد طول الواحد منها عن 24 متراً مسجّلة كطلبيات شراء للعام الجاري، بزيادة عن العام 2015 إذ كانت 734 .

 وأسهم الطلب العالمي المتزايد على يخوت الإبحار بعيدة المدى، أو يخوت الاستكشاف، في تعزيز هذه السوق، لا سيما وأن ثمّة رغبة متزايدة لدى مالكي اليخوت بزيارة الوجهات البعيدة، وفقاً للبحث المذكور، وذلك بزيادة قدرها 17 بالمئة عن يخوت الاستكشاف التي بُنيت العام الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com