بعد ”هواوي“.. شركة صينية جديدة ستتعرض لضربة موجعة من أمريكا

بعد ”هواوي“.. شركة صينية جديدة ستتعرض لضربة موجعة من أمريكا

المصدر: محمد عادل – إرم نيوز

نشرت وزارة الأمن القومي الأمريكية، تحذيرًا جديدًا للمؤسسات والشركات الأمريكية من التعامل مع الشركات الصينية المصنعة للطائرات بدون طيار ”Drones“، خوفًا من احتواء تلك الطائرات على تقنيات تجسسية تنقل البيانات إلى الاستخبارات والحكومة الصينية.

وأكدت الوزارة، أنه عند التعامل مع تلك الشركات على الهيئات والمؤسسات الأمريكية، أن تحتاط لاحتمالية تحميل الأنظمة البرمجية لطائرات الدرونز من الشركات الصينية ببرمجيات تصيب شبكات الاتصالات ببرمجيات خبيثة دون علم المستخدمين، أو كذلك احتمالية قيام تلك الطائرات بجمع بيانات شخصية حساسة ومن ثم يتم مشاركتها مع أطراف مختلفة خارج نطاق الشركة المُصنعة، ما يضع الأمن القومي الأمريكي في خطر محقق.

من جانبها، أوضحت الوزارة الأمريكية، أن بيانات المستخدمين قد تتعرض للسرقة والتسريب في حال تم شن هجمات فيروسية من جانب هاكرز على عملية نقل البيانات بشكل غير مُشفر، مما يرفع من احتمالية الإضرار بشبكات الاتصالات الداخلية في المؤسسات والشركات.

وعلقت شركة ”DJI“ الصينية، والتي تعتبر من أكبر رواد سوق طائرات الدرونز بالكاميرا، على التحذير بأن كافة تقنيات الشركة قد تم اعتمادها والموافقة عليها من جانب الحكومة الصينية، كما أنها أكدت قيامها بوضع التحكم الكامل بين يدي مستخدمي طائراتها من حيث كيفية جمعها وتخزينها وبثها مع شركات الطرف الثالث.

وأضافت أنه بالنسبة لاستخدام طائراتها من جانب الحكومات وفي قطاعات البنية التحتية لشبكات الاتصالات، فإن الشركة تقدم مجموعة من طائراتها التي لا تقوم بالاتصال بالإنترنت وبالتالي لا توجد أي شكوك حول قيامها بنقل البيانات التي تجمعها الطائرات دون علم مستخدمها.

وبذلك تكون ”DJI“ هي الشركة الصينية الثانية التي تطالها تهديدات الحكومة الأمريكية بمقاطعة التعامل معها بعد هواوي، والتي أعلنت شركات غوغل وكوالكوم وبرودكوم وانتل مقاطعتها وإيقاف مدها بمجموعة كبيرة من منتجاتها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com