شبهات فساد تطال رئيس شركة نيسان السابق كارلوس غصن

شبهات فساد تطال رئيس شركة نيسان السابق كارلوس غصن

المصدر: رويترز

قال مصدر مطلع، اليوم الأربعاء، إن مدققة حسابات شركة ”نيسان موتور“ استفسرت مرارًا عن معاملات طالتها مزاعم مخالفات مالية ارتكبها رئيس الشركة السابق كارلوس غصن، لكن ”نيسان“ أكدت أن هذه المعاملات سليمة.

واستفسرت شركة ”إرنست آند يونج شين نيهون“ المتخصصة في تدقيق الحسابات من إدارة ”نيسان“ بضع مرات، لاسيما حول عام 2013، بشأن مشتريات منازل فاخرة في الخارج لاستخدام غصن الشخصي، وحقوق ارتفاع قيمة السهم الممنوحة له، وهي حقوق تشبه خيارات الأسهم لكنها تصرف نقدًا إذا ارتفع السهم إلى سعر معيّن.

غير أن المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه أوضح، أن شركة صناعة السيارات اليابانية قالت، إن المعاملات والتقارير المالية سليمة.

ويظهر ذلك أن ”نيسان“ ومدقق حساباتها ناقشا المعاملات المالية، في تناقض واضح مع ما أعلنته ”نيسان“ وهو أن التلاعب المزعوم في بيانات المزايا الممنوحة لغصن كان من تدبير غصن نفسه وأحد كبار مساعديه.

وبيَّن متحدث باسم إرنست آند يونغ شين نيهون، الفرع الياباني لشركة المحاسبة العالمية ”إرنست آند يونغ“، أنه لا يمكنه التعليق على قضايا معينة. وامتنع متحدث باسم ”نيسان“ عن التعقيب.

وألقي القبض على غصن يوم الـ19 من نوفمبر/ تشرين الثاني بعد وصوله إلى اليابان واتهمه ممثلو الادعاء بتزوير التقارير السنوية الخاصة بنيسان، لتظهر فيها مخصصاته المالية عند نحو نصف قيمتها الحقيقية البالغ إجمالها حوالي عشرة مليارات ين (90 مليون دولار) على مدى بضع سنوات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com