في ظل أزمة العقوبات.. ”بيجو“ تعيد إحياء سياراتها القديمة لبيعها لرجال الدين في إيران

في ظل أزمة العقوبات.. ”بيجو“ تعيد إحياء سياراتها القديمة لبيعها لرجال الدين في إيران

المصدر: عمر رأفت - إرم نيوز

كشف موقع ”فردا نيوز“ الإيراني أن شركة ”بيجو“ لتصنيع السيارات تعمل الآن على إعادة تصنيع سيارات مخصصة لرجال الدين الإيرانيين، منها سيارة ”بيجو 504″، والتي تم إنتاجها في العديد من البلدان بين عامي 1968 و2005.

وبحسب التقرير، فإن السيارة الجديدة مزودة بتقنية توجيه أكثر تعقيدًا من بعض السيارات الأخرى، ومع ذلك تعتبر السيارة المفضلة بالنسبة لرجال الدين الإيرانيين.

وتعتبر سيارة ”بيجو 404″، التي تم طرحها للمرة الأولى في باريس العام 1968 من السيارات التي حققت مبيعات جيدة في العديد من البلدان، بما في ذلك إيران.

وكانت تلك السيارة هي المفضلة بين رجال الدين إلى جانب ”طراز 405″، وعرفت بأنها سيارة رجال الدين الشهيرة.

وتعمل الآن الشركة الفرنسية على إعادة تصنيع السيارات من طراز 504، بسبب الطلبات المتزايدة من قبل رجال الدين الإيرانيين عليها.

يذكر أن الشركات الإيرانية المصنعة للسيارات، بدأت مطلع سبتمبر الجاري، تطبيق خطة لزيادة أسعار السيارات بنسبة 25 %، بحسب ما أعلن عضو لجنة الصناعة والمناجم في البرلمان النائب سعيد باستاني.

وقال باستاني لوكالة أنباء ”الطلبة“ الإيرانية إنه ”بعد الاجتماع الذي عقد الليلة الماضية بين لجنة الصناعة بالبرلمان وشركتي سايبا وإيران خودرو المصنعتين للسيارات، فقد تقرر زيادة أسعار جميع السيارات بنسبة 25 %“.

وأرجع باستاني زيادة أسعار السيارات إلى انهيار العملة المحلية الريال أمام الدولار، مضيفًا أن “تطبيق هذه الخطة بدأ من اليوم الأربعاء”.

وفي ظل تنفيذ العقوبات الأمريكية ضد طهران وتراجع العملة المحلية الريال، شهد سوق بيع السيارات ارتفاعًا وصلت نسبته إلى أكثر من 60 %.

وتحاول الحكومة الإيرانية إنقاذ قطاع سوق السيارات من حالة الركود في ظل تراجع المبيعات إلى مستوى قياسي بعد الارتفاع الكبير في الأسعار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة