قناة السويس الجديدة قاطرة لتنمية الاقتصاد المصري

قناة السويس الجديدة قاطرة لتنمية الاقتصاد المصري

المصدر: القاهرة - من صلاح عبدالله

أبدى الخبراء تفائلهم الكبير بتدشين قناة السويس الجديدة، مؤكدين على أنها ستحدث نقلة كبرى في الاقتصاد المصري، مشيرين إلى أنه في حالة تنفيذ هذا المشروع سيعود على مصر بفوائد عظيمة، على رأسها جلب العملة الصعبة، فضلا عن المساهمة بقدر كبير في خفض نسبة البطالة، لأن المشروع ضخم وسيحتاج إلى عدد كبير من الأيدي العاملة .

قال الدكتور عصام درويش، الخبير الاقتصادي، أن مشروع تدشين قناة السويس الجديدة ”الموازية “ سيحقق طفرة اقتصادية غير مسبوقة، لأن الموقع الاستراتيجي لقناة السويس يؤهلها لكي تصبح من أعظم المشروعات التنموية في العالم، حيث تمتلك العديد من المقومات التي تجعلها جاذبة للاستثمار.

وأضاف في تصريحات خاصة لشبكة ”إرم“ الإخبارية، أن نجاح هذا المشروع سيعطي رسالة قوية للعالم بأن مصر تسير على الخطى السليمة لتحقيق التنمية الاقتصادية التي وعد بها الرئيس عبد الفتاح السيسي، فضلا عن أنه سيسهم بشكل كبير في الحد من مشكلة البطالة.

وطالب ”درويش“ المصريين بالمساهمة في نجاح هذا المشروع الضخم، وذلك عن طريق استجابة الشباب لنداء السيسي للاكتتاب عن طريق شراء السندات والأسهم الخاصة بالمشروع .

بينما أشار الدكتور أحمد الأنصاري، الخبير الاقتصادي، أن هناك الكثير من الفوائد التي ستعود على الاقتصاد المصري من تنفيذ هذا المشروع القومي، على رأس هذه الفوائد زيادة الإيرادات بشكل يصل إلى ضعف المبلغ التي تحققه قناة السويس الآن، مما يصب في صالح الموازنة العامة ويساهم بشكل كبير في خفض نسبة العجز فيها .

وأوضح الأنصاري في لقاء خاص مع ”إرم“، أن أفضل مافي هذا المشروع هو أنه سيتم تدشينه من أموال المصريين فقط دون وجود أي تمويل خارجي، وهو مايبعث الطمأنينة في قلوب المصريين من حدوث أي تلاعب من قبل الخارج .

وكان الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي قد دشن مشروع تنمية محور قناة السويس بطول 72 كيلو مترا والمتضمن حفر قناة جديدة موازية للمجرى الملاحي الحالي للقناة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com