اقتصاد

خليجيون يخططون لتأسيس أول مصرف إسلامي بمنطقة اليورو
تاريخ النشر: 26 نوفمبر 2013 13:47 GMT
تاريخ التحديث: 26 نوفمبر 2013 13:53 GMT

خليجيون يخططون لتأسيس أول مصرف إسلامي بمنطقة اليورو

قائمة مؤسسي البنك تضم إحدى العائلات الحاكمة في الإمارات وبنكا خليجيا ومستثمرين آخرين من القطاع الخاص

+A -A

أبوظبي – قال مصدر مطلع، الثلاثاء، إن مستثمرين خليجيين، منهم عائلة حاكمة في دولة الإمارات، يخططون لتأسيس أول بنك إسلامي متكامل في منطقة اليورو.

وذكر رئيس شركة ”اكسلانسيا انفستمنت مانجمنت“، عمار دبور، أن هؤلاء المستثمرين يسعون إلى إطلاق مصرف إسلامي تحت مسمى ”يوريس بنك“ في ”لوكسمبورج“ في الربع الأخير من عام 2014.

وسيوفر البنك الذي يبلغ رأسماله المبدئي 60 مليون يورو (80 مليون دولار) خدمات التجزئة والمنتجات المصرفية للشركات والمنتجات الخاصة، وسيفتتح فروعاً في ”باريس“ و“بروكسل“ و“هولندا“ و“فرانكفورت“.

وأضاف دبور أنه إلى جانب أحدى الأسر الحاكمة في الإمارات يشارك في ملكية البنك بنك خليجي ومستثمرون آخرون من القطاع الخاص رفض تسميتهم.

وأشار إلى أن شركة ”اكسلانسيا“، المتخصصة في إدارة الصناديق الإسلامية ومقرها لوكسمبورج، تعاقدت مع شركة ”ديلويت للاستشارات“ لإتمام إجراءات تأسيس البنك.

وأبلغ دبور الصحفيين خلال القمة العالمية للاقتصاد الإسلامي في دبي أن مؤسسي البنك يسعون لاستخراج الترخيص في يناير/ كانون الثاني ويتوقعون الحصول على الموافقات التنظيمية في ابريل/ نيسان.

وتطور التمويل الإسلامي بإيقاع بطيء في أوروبا، غير أن لوكسمبورج نجحت في تسويق نفسها كمركز لإصدار السندات الإسلامية (الصكوك) وتداولها.

ومنذ الأزمة المالية العالمية أبدت حكومات أوروبية اهتماما بالتمويل الإسلامي لأسباب منها جذب الاستثمارات من منطقة الخليج الثرية وجنوب شرق آسيا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك