المركزي الأوروبي: من المبكر تقييم أثر خروج بريطانيا على منطقة اليورو

المركزي الأوروبي: من المبكر تقييم أثر خروج بريطانيا على منطقة اليورو

المصدر: بروكسل - إرم نيوز

قال رئيس البنك المركزي الأوروبي ماريو دراجي اليوم الخميس، إن من السابق لأوانه تقييم تداعيات تصويت البريطانيين لصالح خروج بلادهم من الاتحاد الأوروبي على التعافي الاقتصادي الهش في منطقة اليورو.

وقال دراجي بعدما أبقى البنك على أسعار الفائدة وإجراءات التحفيز دون تغيير، إن السياسة النقدية التيسيرية وتعهدات المركزي بتوفير السيولة ساهمت في ”احتواء قلق السوق“ في أعقاب التصويت.

وتابع ”تقييمنا في أعقاب التصويت البريطاني على عضوية الاتحاد الأوروبي أن الأسواق المالية في منطقة اليورو تمكنت من مواجهة تزايد الغموض والتقلبات بمرونة مشجعة.“

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤول أوروبي قوله، إن دراجي أبلغ قادة الاتحاد الأوروبي الشهر الماضي أن التصويت لصالح خروج بريطانيا ربما يخفض نمو منطقة اليورو نحو 0.3 إلى 0.5 بالمئة مقارنة بالتقديرات السابقة على مدى السنوات الثلاث القادمة

وخفض الاقتصاديون توقعاتهم للنمو في منطقة اليورو منذ الاستفتاء البريطاني في 23 يونيو حزيران الذي أدى إلى تنامي المخاوف من تباطؤ اقتصادي عالمي.

تركيا والاقتصاد الأوروبي

وفي سياق متصل، قال رئيس البنك المركزي الأوروبي اليوم الخميس، إن تطورات الأوضاع في تركيا منذ محاولة الانقلاب ربما تؤثر على الثقة الاقتصادية في منطقة اليورو.

وأضاف دراجي في مؤتمره الصحفي ”من الصعب جدا أن نقيم أثر تلك الأحداث على اقتصاد (منطقة اليورو).

وتابع: ”من المرجح بدرجة كبيرة أنها ستؤثر على الثقة.“