مصرف الرافدين العراقي ينفي سرقة أمواله

مصرف الرافدين العراقي ينفي سرقة أمواله

نفى مصرف الرافدين العراقي في بيان له الجمعة، الأنباء التي تحدثت عن وقوع سرقة لأموال المصرف.

وذكر البيان الذي أورده الموقع الإلكتروني لمصرف الرافدين، “مصدر مسؤول في مصرف الرافدين صرح بعدم صحة وجود سرقة حصلت في المصرف الرافدين”. وأكد المصدر المسؤول “كان هناك مجرد اجراء تقني تم معالجته”.

وكان مصدر في الشرطة العراقية أفاد، الجمعة، عن اختفاء موظفة في أحد المصارف بعد اختلاسها 40 مليار دينار من أصل 142 مليار حولتها إلى مصرفين أهليين.

وبدأت القوات الأمنية العراقية بالبحث عن الموظفة بعد صدور مذكرة إلقاء قبض بحقها، مشيرا إلى أن “تحويل المبلغ تم من خلال صكوك وهمية”.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أنه “بعد فتح تحقيق بالموضوع تم استرجاع 102 مليار دينار من قبل أحد المصارف، فيما تمكنت تلك الموظفة من سحب المبلغ المتبقي لدى المصرف الآخر وقدره 40 مليار دينار والهرب إلى جهة مجهولة”.

وتابع المصدر أن “هناك جهدا أمنيا حثيثا للبحث عن تلك الموظفة بعد صدور مذكرة إلقاء قبض بحقها”.

يذكر أن عددا من المصارف تعرضت إلى عمليات اختلاس وسرقة فيما مضى، بينما تتمكن القوات الأمنية وكوادر وزارة المالية غالبا من استرجاع أغلب الأموال المختلسة واعتقال منفذي تلك العمليات.