مصر تسعى لافتتاح بنوك في العراق – إرم نيوز‬‎

مصر تسعى لافتتاح بنوك في العراق

مصر تسعى لافتتاح بنوك في العراق
ATHENS, GREECE - JUNE 22: Fifty Euro notes are pictured coming out of an ATM machine on June 22, 2011 in Athens, Greece. Eurozone finance ministers are currently seeking to find a solution to Greece's pressing debt problems, including the prospect of the country's inability to meet its financial obligations unless it gets a fresh, multi-billion Euro loan by July 1. Greece's increasing tilt towards bankruptcy is rattling worldwide financial markets, and leading economists warn that bankruptcy would endanger the stability of the Euro and have dire global consequences. (Photo by Vladimir Rys/Getty Images)

المصدر: روميساء البنا – إرم نيوز

كشف الملحق التجاري العراقي بالقاهرة حيدر نوري، عن اعتزام  مصر افتتاح بنوك لها في العراق؛ بهدف تسهيل المعاملات التجارية؛ وذلك على خلفية عدم وجود أي بنوك مشتركة بين الدولتين، ما يشكل عائقًا كبيرًا أمام التبادل التجاري وتبادل روؤس الأموال.

وأوضح نوري في تصريحات خاصة لـ“إرم نيوز“، أن تبادل روؤس الأموال بين التجار المصريين والعراقيين يتم عبر وسطاء، بالتحويل لبنوك إماراتية وأردنية ومنها لمصر، فضلًا عن أن تحويلات الأموال المصرية من العراق والعكس يتم عبر وسطاء أيضًا، وهو ما يشكل عائقًا كبيرًا أمام الطرفين.

ولفت إلى أن عدم وجود بنوك مشتركة دفع بمخاوف أثرت سلبًا على حركة التبادل وتراجع التجار المصريين عن تصدير بضائعهم للعراق، منذ غلق مصرف الرافدين بالقاهرة حتى الآن، مشيرًا إلى أنه في حال فتح المصرف، سيضيف ما يزيد على ملياري دولار سنويًا من التحويلات المالية.

وأشار الملحق التجاري العراقي، إلى أنه لا يوجد أي مصارف مصرية على أرض العراق، وهذه سابقة لا توجد في أي دولة أخرى، قائلًا: ”كأننا نعود بالزمن لفترة العشرينيات“.

وكان السفير العراقي بالقاهرة حبيب الصدر، قال لـ“إرم نيوز“ في وقت سابق، إن فتح المجال كليًا أمام دخول العراقيين لمصر، بعدما توقفت بشكل كامل في أعقاب الأحداث الأمنية التي شهدتها البلاد خلال السنوات الماضية، من شأنه أن يضيف عوائد مالية ضخمة للخزينة المصرية.

وأشار إلى أن عدد الجالية العراقية في مصر يصل لحوالي 30 ألف عراقي، نصفهم طلاب وافدون، لافتًا إلى أن الشركات المصرية ستحظى بالنصيب الأكبر في عملية إعادة إعمار العراق، بالنظر إلى الخبرات المتراكمة التي تمتلكها، لاسيما في البنية التحتية التي شهدت تطورًا كبيرًا في مصر.

ويجري التنسيق حاليًا بين مصر والعراق؛ لعقد أول لجنة اقتصادية مشتركة بين البلدين، خلال الفترة القليلة المقبلة، بحيث تكون أكبر لجنة تشهدها الدولتان على مستوى العلاقات العربية بشكل عام، منذ انقطاعها لأكثر من 15 عامًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com