محافظ بنك ليبيا المركزي السابق يطعن بقرار إقالته

محافظ بنك ليبيا المركزي السابق يطعن بقرار إقالته

طرابلس– قال مسؤول حكومي إن محافظ البنك المركزي الليبي المقال الصديق الكبير، سيطعن على القرار الصادر أمس من مجلس النواب بإقالته، أمام المحكمة الدستورية.

وذكر المسؤول المقرب من الصديق الكبير ”إن قانون المصارف الليبية يضع محافظ المركزي ونائبه في حصانة لمدة خمس سنوات وتجدد لفترة ثانية ما لم يكن هناك اختلاس أو تهمة تسيء لأمن الدولة“.

وقرر مجلس النواب الليبي المنعقد بمدينة طبرق ، أمس الأحد، إقالة محافظ المصرف المركزي الصديق الكبير، في الوقت الذي كان يرأس فيه، أعمال مجلس محافظي المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية في الجزائر، وكلف نائبه ”علي الحبري“ للقيام بمهامه.

وقالت عضو مجلس النواب ابتسام الرباعي في تصريحات صحفية، إن أسباب الإقالة، ترجع إلى وجود ”مخالفات وتجاوزات“ من قبل المحافظ، مضيفة أنه قد رفض أكثر من مرة الاستجابة لدعوات المجلس للمثول أمامه في جلسات استماع.

وظل محافظ البنك المركزي الليبي، يسير أعمال البنك خلال الثلاثة أشهر الماضية من مالطا، نتيجة تعرضه للتهديدات بالقتل، ولكنه عاد، تزامناً مع الإعلان عن حكومة عمر الحاسي التي شكلها المؤتمر الوطني المنتهية ولايته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com