الحوثيون يُدخلون البنك المركزي اليمني مرحلة ”العجز“ عن سداد التزاماته

الحوثيون يُدخلون البنك المركزي اليمني مرحلة ”العجز“ عن سداد التزاماته

المصدر: فريق التحرير

استنزف البنك المركزي اليمني نحو 5.4 مليار دولار من الاحتياطات الخارجية بعد انقلاب ميليشيات الحوثي، لتصل إلى أقل من 600 مليون دولار في أيار/ مايو 2016، بحسب أحدث تقرير سنوي صدر عن البنك المركزي.

ووفق التقرير فإن استنزاف الاحتياطي الخارجي أدى إلى تعليق البنوك ”المراسلة“ عبر حسابات البنك الخارجية. كذلك فإن استنزاف الاحتياطات الخارجية تسبب أيضاً في استنفاد خيارات معالجة وضع البنك، وعجزه عن سداد التزاماته الداخلية في صرف المرتبات منذ تموز/ يوليو2016.

وأضاف التقرير أن البنك المركزي عجز منذ أيار/ مايو 2016 عن الوفاء بالتزاماته الخارجية في سداد التزامات المديونية الخارجية للجهات الثنائية ومتعددة الأطراف وتلك الالتزامات التي نشأت للبنوك اليمنية مقابل فتح الاعتمادات المستندية لواردات السلع الأساسية.

وأشار التقرير إلى أن الاستنزاف للاحتياطات الخارجية أدى إلى استنفاد المخزون النقدي بالعملة الوطنية خلال الفترة ذاتها، والقيام بضخ الأوراق النقدية التالفة الآيلة للتدمير، مقابل عجز البنك عن الطباعة أو استقبال منح وقروض خارجية كونه كان مكبلاً ويرزح تحت الهيمنة والتهديد في صنعاء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة