أثرياء العالم يتكبدون خسائر فادحة في 2022.. تعرف عليها

أثرياء العالم يتكبدون خسائر فادحة في 2022.. تعرف عليها

يتسابق المليارديرات حول العالم في جمع المزيد من الأموال جراء استثماراتهم وأعمالهم، إلا أن الأمر لا يسير على هذه الوتيرة باستمرار، إذ يمكن أن تحدث خسائر تفقدهم مزيدًا من الأموال.

وفي عام 2022، كانت هناك خسائر كبيرة أفقدت بعضًا من المليارديرات قدرًا كبيرًا من ثرواتهم، ومنهم:

في عام 2022 سجلت خسائر كبيرة أفقدت بعضًا من المليارديرات قدرًا كبيرًا من ثرواتهم.



مارك زوكربيرج

حقق مؤسس موقع "فيسبوك"، مارك زوكربيرج، أكبر خسارة صافية لهذا العام، إذ فقد 87.3 مليار دولار.

واعتبارًا من سبتمبر 2021، فقدَ مارك أكثر من نصف ثروته، إذ انخفض سهم "ميتا" بمقدار 57% خلال العام الماضي؛ بسبب الخسائر في عائدات الإعلانات بسبب تغييرات سياسة الخصوصية والمنافسة من الشبكات الأخرى.

أخبار ذات صلة
فيسبوك يُلغي ميزة دعم جهات الاتصال الموثوقة



تشانغبينغ زاو

عانى رجل الأعمال الصيني، تشانغبينغ زاو، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة بينانس، أكبر بورصة عملات رقمية في العالم من خسائر بلغت 72.6 مليار دولار؛ بسبب انهيار العملة المشفرة، إذ أظهر الدولار الأمريكي قوة متزايدة مقابل عملة "البيتكوين" الرقمية.

جيف بيزوس

عانى المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة "أمازون"، جيف بيزوس من انخفاض كبير في صافي ثروته، إذ خسر 65.7 مليار دولار هذا العام، منها 23 مليار دولار في الـ27 من أكتوبر وحده، بعد أن شهدت مبيعات أمازون ضعفًا خلال العطلات، ومع ذلك، تعافت أسعار أسهم الشركة في اليوم التالي لتُقلص الخسائر إلى 7.5 مليار دولار فقط.

إيلون ماسك

تسببت صفقة الاستحواذ على "تويتر" التي حصل عليها الملياردير إيلون ماسك مقابل 44 مليار دولار، في انخفاض صافي ثروته بمقدار 9 مليارات دولار.

ويواجه ماسك حاليا تحديات مالية، إذ فشل تويتر في تحقيق ربح سنوي في السنوات الثلاث الماضية، كما واجه ماسك أيضًا خسائر مالية في وقت سابق من هذا العام، عندما انخفضت أسهم شركة تسلا بنسبة 8% في مايو الماضي.

بيل غيتس

بالرغم من خسارة العديد من المليارديرات في هذه القائمة لأموالهم بسبب انخفاض الأسهم، إلا أن مؤسس شركة "مايكروسوفت"، بيل غيتس قد خسر مبلغ  27.3 مليار دولار لأسباب خيرية، إذ تبرع بمبلغ كبير للصندوق الخيري "مؤسسة بيل وميليندا جيتس" وغيرها.

بالرغم من خسارة العديد من المليارديرات لأموالهم بسبب انخفاض الأسهم، إلا أن بيل غيتس قد خسر مبلغ  27.3 مليار دولار لأسباب خيرية.


فرانسواز بيتنكور مايرز

عانت سيدة الأعمال الفرنسية، فرانسواز بيتنكور مايرز من خسارة صافية قدرها 30.7 مليار دولار في حصتها البالغة 33% في شركة لوريال؛ بسبب انخفاض أسهم لوريال في أكتوبر؛ بسبب إغلاق فيروس "كورونا" في الصين.

ماكنزي بيزوس

عانت الروائية الأمريكية، ماكنزي سكوت من انخفاض في صافي ثروتها أيضًا؛ نتيجة انخفاض أسهم أمازون وتبرعاتها الخيرية، وكانت سكوت، حصلت بعد طلاقها من الملياردير، جيف بيزوس على 25% من حصة بيزوس في أمازون.

وفي مايو، ذكرت صحيفة "يو إس إيه توداي" الأمريكية، أن سكوت تبرعت بمبلغ 12 مليار دولار لمؤسسات خيرية مختلفة.

أخبار ذات صلة
كثرة التغريد على "توتير" تؤدي للطلاق


سيرجي برين

خسر المؤسس المشارك لشركة "غوغل"، سيرجي برين، مَبلغًا يقدر بـ 38.1 مليار دولار هذا العام، إذ لم يحقق النشاط الإعلاني الرقمي لشركة "ألفابيت"، الشركة الأم لغوغل، الأهداف المتوقعة.

لاري بايج

شهد مؤسس شركة "غوغل" لاري بايج انخفاضًا في صافي ثروته مشابهًا لسيرجي برين، وفي سبتمبر، بلغ إجمالي الخسائر 39.2 مليار دولار؛ بسبب انخفاض عائدات الإعلانات في الشركة.

برنار أرنو

حقق برنار أرنو، الملياردير ورجل الأعمال الفرنسي، ومؤسس مجموعة لويس فيتون خسائر كبيرة مع انخفاض صافي ثروته بمقدار 38.2 مليار دولار، وفي سبتمبر وحده، خسر أرنو نحو 4.06 مليار دولار؛ بسبب آثار بيانات التضخم الجديدة وارتفاع أسعار الفائدة.

ومع ذلك، فمن الممكن أن يتغلب أرنو على خسائره سريعًا، إذ ارتفعت مبيعات شركة "إل في إم إتش" مقارنة بالعام السابق؛ بسبب زيادة القوة الشرائية للمستهلكين الأمريكيين.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com