صفقات حكومية ضخمة ترفع مبيعات الأسواق الناشئة من السندات السيادية إلى مستوى قياسي

صفقات حكومية ضخمة ترفع مبيعات الأسواق الناشئة من السندات السيادية إلى مستوى قياسي

المصدر: وكالات

جمعت حكومات وشركات الأسواق الناشئة قرابة 450 مليار دولار من أسواق السندات العالمية في عام 2016 وسجلت مبيعات السندات السيادية مستوى قياسيًا، في حين من المرجح أن ترتفع الإصدارات العام المقبل مع تسارع المقترضين إلى سداد ديون مستحقة.

واتسم العام ببداية بطيئة بعدما تعرضت أصول الأسواق الناشئة لموجة هبوط حادة في يناير كانون الثاني. لكن بيع الأرجنتين سندات بقيمة 16.5 مليار دولار في أبريل نيسان وذلك للمرة الأولى في 15 عاما كان إيذانا بانطلاق صفقات ضخمة.

وتبع ذلك بيع قطر سندات بقيمة تسعة مليارات دولار في مايو آيار فيما باعت السعودية سندات ضخمة بقيمة 17.5 مليار دولار في أكتوبر تشرين الأول. وحتى روسيا التي ترزح تحت عقوبات غربية استطاعت جمع ثلاثة مليارات دولار لتعود إلى الأسواق العالمية بعد غياب استمر ثلاث سنوات.

وبلغ إجمالي مبيعات السندات الحكومية 128.8 مليار دولار في 2016 بينما بلغ صافي الإصدارات – مع أخذ تلك المستحقة بعين الاعتبار – 101.9 مليار دولار أو ما يزيد على مثلي مستويات 2015 وفقا لبيانات صادرة من جيه.بي مورجان في منتصف ديسمبر كانون الأول.

وفيما يخص العام المقبل يتوقع جيه.بي مورجان أن تبلغ إجمالي الإصدارات 104.7 مليار دولار لكنه يتوقع تراجع صافي المبيعات إلى 68 مليار دولار بانخفاض الثلث عن مستواه هذا العام.

ومن المرجح أن تزداد الإصدارات في السنوات المقبلة بسبب الارتفاع الكبير في سداد الديون مع بدء حول آجال استحقاق سندات صادرة بعد الأزمة المالية العالمية في 2008.

وأصدرت شركات الأسواق الناشئة سندات بقيمة 306.3 مليار دولار في عام 2016 بارتفاع بنحو 30% على أساس سنوي لكن بما يقل كثيرا عن مستويات 2014. وقال جيه.بي مورجان إن صافي الإصدارات هذا العام بلغ 191.4 مليار دولار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com