كريات شمونة
كريات شمونةغيتي

بفعل الحرب.. مدن كاملة أزيلت من خريطة سوق العقارات الإسرائيلي

يواجه سوق العقارات في إسرائيل أزمة حادة، جراء الحرب على غزة، والتي اقتربت من شهرها السابع، في ظل تراجع الإقبال على شراء العقارات والوحدات السكنية، ولا سيما في المدن القريبة من القطاع أو من حدود لبنان الجنوبية.

وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الأحد، إن الكثير من الإسرائيليين جمَّدوا خطط شراء العقارات في ظل حالة عدم اليقين بشأن المستقبل؛ الأمر الذي انعكس على قيمة الأصول العقارية وعلى حجم الصفقات والاستثمارات في هذا القطاع.

حجم الفجوة في الطلب

وأجرت الصحيفة دراسة لتقييم سوق العقارات عبر منصة "مادلان" الإسرائيلية المختصة في سوق العقارات.

ولاحظت تحسنًا طفيفًا في سوق العقارات في بعض المناطق، منذ مطلع العام الجاري، إلا أن مناطق أخرى تشهد حالة من الركود.

ورصدت حجم المبيعات العقارية خلال الربع الأخير من عام 2023 مقابل الربع الأخير من العام الذي سبقه؛ لمعرفة حجم الفجوة في الطلب على العقارات في إسرائيل.

وقالت إن هناك مدنا كاملة أزيلت من خارطة الطلب على العقارات بفعل الوضع الأمني. 

أخبار ذات صلة
"الغارديان": ضغوط طلابية على الحكومة الأمريكية لتقييد تسليح إسرائيل

ووجدت أن مدن الشمال تواجه حالة من الركود أكبر من الجنوب؛ إذ شهد الربع الأخير من 2023، والذي تخللته الحرب على غزة، انهيار الطلب على العقارات في مدينة "كتسرين" والتي تعدها تل أبيب عاصمة الجولان المحتل.

وشهدت "كتسرين" صفقة عقارية واحدة فقط، بينما كانت قد شهدت 49 صفقة في الفترة ذاتها من 2022.

وفي "كريات شمونة"، عند حدود لبنان، شهد الربع الأخير من 2023 عمليتي شراء فقط (شقق سكنية)، فيما كانت الفترة ذاتها من العام الذي سبقه قد شهدت بيع 87 شقة سكنية؛ ما يعني تراجعا يقدر بقرابة 97.7%.

بلدة شلومي بالجليل الغربي شهدت بيع وحدتين سكنيتين فقط (الربع الأخير من 2023)، مقارنة ببيع 24 وحدة سكنية (الربع الأخير من 2022) بتراجع بلغ 91.67%.

مدينة صفد شمالًا شهدت بيع 29 وحدة سكنية (الربع الأخير من 2023)، مقابل 222 وحدة سكنية (الربع الأخير من 2022) بتراجع بلغ 86.94%.

وبلغ إجمالي حجم مبيعات الوحدات السكنية في الشمال خلال الربع الأخير من 2023 في المجمل 58 وحدة، فيما كان بلغ في الفترة ذاتها من العام الذي سبقه 441 وحدة سكنية.

مبيعات الوحدات السكنية

وفي المدن الجنوبية، سجلت مبيعات الوحدات السكنية في الربع الأخير من 2023 في المجمل 287 وحدة سكنية، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الذي سبقه حيث بلغت 1342 وحدة سكنية، بنسبة تراجع بلغت 31.7%.

واحتلت مدينة كتسرين وبلدة شلومي وكريات شمونه المراكز الثلاثة الأولى بالترتيب من حيث إزالتها من خارطة سوق العقارات؛ إذ شهدت هذه المدن بيع 5 شقق فقط في الربع الأخير من 2023، مقارنة بقرابة 160 شقة سكنية في الفترة ذاتها من 2022.

كما عدت "سديروت" المتاخمة لقطاع غزة جنوبًا، من المدن التي فقدت وضعها في سوق العقارات، ولم تشهد خلال الشهور الأخيرة من 2023 سوى بيع 11 وحدة سكنية، مقابل 143 في الشهور الأخيرة من 2022.

مدينة عسقلان شهدت عدد مبيعات يبدو أكبر نسبيًا، حيث بيعت 195 وحدة سكنية في الأشهر الثلاثة الأخيرة من 2023، ولكن يبقى الرقم منخفضا للغاية مقارنة بمبيعات الأشهر الثلاثة الأخيرة من 2022؛ إذ بلغت وقتها 893 وحدة سكنية.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com