أوروبا تمنح الجزائر 1.8 مليار يورو لمواجهة الهجرة غير الشرعية

أوروبا تمنح الجزائر 1.8 مليار يورو لمواجهة الهجرة غير الشرعية

الجزائر- خصص الاتحاد الأوروبي 1.8 مليار يورو إلى الجزائر لمعالجة أسباب الهجرة والنزوح في القارة الإفريقية بعد إنشائه صندوق الطوارئ لمواجهة النزوح المتزايد .

وسيطلق الصندوق رسمياً قبل نهاية العام الجاري، لمساعدة البلدان على مواجهة التحديات الاجتماعية والاقتصادية التي تجبر الناس على الهجرة من ديارهم الأصلية.

وقال مفوض الاتحاد الأوروبي للتعاون الدولي والتنمية، نيفين ميميكا، في مؤتمر صحفي، في نيروبي، أمس، إن ”الاتحاد الأوروبي سيعمل على مساعدة البلدان الإفريقية لتحقيق التنمية الاقتصادية التي تعالج البطالة وتمنع الهجرة والتطرف“.

ومن المتوقع أن يستفيد من الصندوق في شمال إفريقيا كل من المغرب، الجزائر، تونس، ليبيا ومصر، وبلدان أخرى هي جيبوتي، إريتريا، إثيوبيا، الصومال وجنوب السودان، أما في منطقة الساحل فنجد تشاد، بوركينا فاسو، الكاميرون، غامبيا، مالي، موريتانيا، النيجر، نيجيريا والسنغال.

وتهدف هذه الخطوة من جانب الاتحاد الأوروبي إلى وقف موجة الهجرة من المناطق الثلاث إلى أوروبا، حيث أن المستفيدين من الصندوق هم إما بلدان مصدرة للمهاجرين، أو مناطق عبور لتلك المتجهة إلى أوروبا.

وقال ميميكا إن الصندوق يعزز الاستقرار في المنطقة، ويساهم في هجرة أفضل، فقد كشفت المنظمة الدولية للهجرة عن أكثر من 350 ألف مهاجر عبروا حدود الاتحاد الأوروبي، بين جانفي وأوت 2015، مقارنة مع 280 ألف خلال 2014، إلا أن الكثيرين يعتقدون أن الرقم غير صحيح على اعتبار أن القائمة لا تشمل أولئك الذين دخلوا دول الاتحاد الأوروبي بشكل سري.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة