اقتصاد

112.8 مليون دولار فائض الموازنة بالأردن
تاريخ النشر: 09 مايو 2015 16:58 GMT
تاريخ التحديث: 09 مايو 2015 17:20 GMT

112.8 مليون دولار فائض الموازنة بالأردن

وزير المالية، أكد متانة السياسة النقدية التي يطبقها البنك المركزي، وأنها ساهمت في تدعيم أركان الاقتصاد الأردني، خاصة في المرحلة الحالية التي تنطوي على كثير من التحديات.

+A -A

عمان ـ أكد وزير المالية الأردني أميه طوقان اليوم السبت، أن انخفاض أسعار النفط عالميا ساهم في تخفيض عجز الموازنة لتحقق فائضا بمقدار 112.8 مليون دولار، خلال الربع الأول من العام الحالي مقارنة بعجز بلغ 423 مليون دولار لذات الفترة من العام الماضي .

وأضاف طوقان، أن وضع المالية العامة مطمئن وأن الاردن لن يعود للانفلات في الانفاق والذي جرى تثبيته خلال السنوات الثلاثة المقبلة بهدف تعزيز أركان الاستقرار المالي.

وفيما يتعلق بالمديونية، قال وزير المالية الأردني إنها ”تشكل 80.5 % من الناتج المحلي الاجمالي واذا ما تم استبعاد ديون شركة الكهرباء الوطنية البالغة  حوالي 6.6 مليار دولار فان تلك النسبة تنخفض الى 59.5% فقط من الناتج  الاجمالي للبلاد“، موضحا أن مديونية الاردن مضبوطة ويجري العمل على تخفيضها كنسبة من الناتج المحلي الاجمالي ما يساهم في تحفيز المستثمرين ورفع التصنيف الائتماني للبلاد.

وأكد طوقان، متانة السياسة النقدية التي يطبقها البنك المركزي، وانها ساهمت في تدعيم اركان الاقتصاد الاردني وخاصة في المرحلة الحالية التي تنطوي على كثير من التحديات.

وقدرت موازنة الاردن للعام الحالي بحوالي  11 مليار دولار .

وقالت وزارة المالية الاردنية الاربعاء الماضي،  إن الدين العام  ارتفع في نهاية فبراير  شباط الماضي بمقدار 349.68 مليون دولار وبنسبة 1.2%  عن مستواه في نهاية العام 2014، مضيفة أنه بلغ إجمالي الدين 29.33 مليار دولار في نهاية فبراير من العام الحالي مقارنة مع 28.98 مليار دولار في نهاية 2014.

وأكدت  الوزارة  إن الدين العام بهذا المستوى يشكل 76.6% من الناتج المحلي الإجمالي فيما شكل نحو 80.8% من الناتج المحلي في نهاية  2014.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك