العراق ينفي دخول أسمدة قطرية مسرطنة

العراق ينفي دخول أسمدة قطرية مسرطنة

المصدر: بغداد- من أحمد الساعدي

نفت وزارة الزراعة العراقية، الثلاثاء، دخول أو وصول الأسمدة القطرية المتعاقد عليها حتى الآن، مشيرة إلى أن الكميات المستوردة تفحص من قبل وزارة البيئة.
وأكدت الوزارة وصول 20 ألف طن سماد من إحدى الشركات الإيرانية.
وقالت الوزارة في بيان لها عقب معلومات تناقلتها وسائل إعلام عراقية عن دخول أسمدة مسرطنة من قطر أدخلها النائب السابق عن ائتلاف الوطنية حيدر الملا، إنها ”تعاقدت لشراء كمية 200 ألف طن من سماد اليوريا من أربع شركات رصينة منها شركتين إيرانيتين وشركة قطرية وشركة جيكية“، مشيرة إلى أن ”القطاع الزراعي يعاني من شح ونقص كبير في كمية الأسمدة المتاحة لتلبية الجرعة السمادية المطلوب توزيعها على الفلاحين والمزارعين ضمن الخطة الزراعية للمحاصيل الإستراتيجية بالدرجة الأساس“.
وأضافت الوزارة أنها ”تسلمت 24.5 ألف طن فقط من الشركات الإيرانية“ نافية تسلمها أية كمية من الشركة القطرية أو الشركة الجيكية“.
وتابعت أن ”استلام أي من الإرساليات لن يتم ما لم تنجز فحوصات الجودة ومنها الإشعاع من قبل وزارة البيئة كونها الجهة المخولة رسميا بذلك“، لافتة إلى أن ”نتائج فحص الإشعاع أكدت مطابقة الكميات التي تم استيرادها من إيران وأن هذا الإجراء يطبق على الشركات الأخرى عند ورود الكميات إلى العراق“.
يذكر أن النائبة عن ائتلاف دولة القانون عالية نصيف، قد طالبت، أول أمس الأحد، رئيس الوزراء ووزير الزراعة بالإسراع في إيقاف صفقة ٢٠٠ ألف طن من اليوريا المتأثرة بالإشعاع و500 ألف طن أعلاف قادمة من قطر تحتوي على مواد مسرطنة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com