اقتصاد

وزيرة التجارة المصرية: نتجه لاعتماد الروبل في التبادل التجاري مع روسيا
تاريخ النشر: 16 يونيو 2022 15:17 GMT
تاريخ التحديث: 16 يونيو 2022 17:30 GMT

وزيرة التجارة المصرية: نتجه لاعتماد الروبل في التبادل التجاري مع روسيا

قالت وزيرة التجارة والصناعة المصرية نيفين جامع، إن حكومة بلادها في طريقها لاعتماد آلية تسمح باستخدام الروبل في التبادل التجاري مع روسيا، وفقًا لما نقله موقع

+A -A
المصدر: يوسف محمد - إرم نيوز

قالت وزيرة التجارة والصناعة المصرية نيفين جامع، إن حكومة بلادها في طريقها لاعتماد آلية تسمح باستخدام الروبل في التبادل التجاري مع روسيا، وفقًا لما نقله موقع ”الشرق بلومبرغ“.

وأوضحت الوزيرة، في تصريحات على هامش افتتاح ملتقى الأعمال المصري الروسي بمنتدى سان بطرسبرغ الاقتصادي الدولي أن تطوير وتنمية العلاقات التجارية والاقتصادية بين مصر وروسيا يرتكز على تعزيز العمل الثنائي على المستوى الحكومي، بالإضافة إلى الإسراع بالمفاوضات الخاصة بإبرام اتفاق التجارة الحرة بين مصر ودول الاتحاد الأوراسي بما يسهم بتعزيز وزيادة حجم التبادل التجاري.

وبحسب ”جامع“، فإن حجم التبادل التجارى بين مصر وروسيا ارتفع، خلال العام الماضي، بنسبة 5.1%، ليبلغ 4.7 مليار دولار، مقابل 4.5 مليار دولار خلال العام 2020.

وأضافت وزيرة التجارة، أن الصادرات المصرية ارتفعت، خلال العام الماضي، بنسبة 14.7%، لتصل إلى 591.7 مليون دولار، مقابل 515.6 مليون دولار خلال العام 2020.

من جهته، قال وزير الصناعة والتجارة الروسي دينيس مانتوروف، يوم الأربعاء، إن موسكو والقاهرة ستتحولان إلى التسويات التجارية المتبادلة بالروبل والجنيه.

وتابع مانتوروف في تصريحات صحفية نقلتها وكالة ”إسبوتنك“ الروسية، نحن بحاجة إلى استخدام الروبل والجنيه بنشاط للتسويات المتبادلة، مضيفًا: ”حجم التجارة بين روسيا ومصر يسمح لنا بذلك.. ننطلق من حقيقة أن زملاءنا المصريين يتعوناون بشكل وثيق مع روسيا على مستوى البنوك المركزية والوزارات والأعمال“.

ونوه إلى أن روسيا ومصر توصلتا إلى اتفاقيات حول توفير منطقة معفاة من الرسوم الجمركية في منطقة بورسعيد، مؤكدًا أن ”هذا سيعطي دفعة أكبر لاقتصاد البلدين“.

وأعرب الوزير الروسي عن تطلع بلاده إلى إبرام اتفاقية تجارة حرة في وقت مبكر بين مصر والاتحاد الاقتصادي الأوراسي، معتبرًا أن هذا سيعطي دفعة إضافية لتطوير العلاقات التجارية بين البلدين.

وبلغت قيمة الواردات المصرية من روسيا 46 مليارًا و496 مليون جنيه، العام 2020، بحسب إحصاءات الجهاز المركزي للإحصاء، مقابل 60 مليارًا و729 مليون جنيه، خلال العام 2019.

وتعد مصر المستورد الأكبر للقمح في دول الشرق الأوسط، حيث تستورد من روسيا وأوكرانيا 13 مليون طن ما يعادل 90% من احتياجاتها.

ويوم الثلاثاء، سجل الروبل الروسي أعلى مستوياته في 3 أسابيع أمام اليورو والدولار الأمريكي في تعاملات متقلبة، مواصلًا الصعود على الرغم من تخفيضات في أسعار الفائدة، وأزمة اقتصادية تلوح في الأفق.

وقفز الروبل في التعاملات المبكرة 3.6% مقابل اليورو إلى أعلى مستوى منذ الـ25، من شهر مايو/أيار الماضي، قبل أن ينهي الجلسة مرتفعًا 1.6% عند 59.03.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك