هل فشل دافنشي في إنهاء رسمة الموناليزا بسبب يده المخلبية؟

هل فشل دافنشي في إنهاء رسمة الموناليزا بسبب يده المخلبية؟

المصدر: إيناس السيد -إرم نيوز

كشفت دراسة جديدة السبب وراء عدم اكتمال لوحة ”الموناليزا للرسام الإيطالي، ليوناردو دا فينشي.

وقالت الدراسة إن دا فينشي لم يُكمل لوحة ”الموناليزا“ بعد تعرضه لحمى وإغماءة تسببت في التأثير على يده وأصبح غير قادر على حمل فرشاة التلوين، وفقًا لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية.

وتظهر صورة ليد ”دافنشي“ اليمنى، ملفوفة بالملابس مثل ضمادة وفي وضع صلب متقلص، وفقًا للبحث المنشور في مجلة الجمعية الملكية للطب.

وعلى الرغم من أن دافنشي رسم بيده اليسرى، إلا أن الباحثين قالوا إنه قام بالتلوين بيده اليمنى ويعتقدون أن الإصابة ربما أجبرته على ترك العديد من الأعمال غير مكتملة.

وقد سبق أن أشارت التقارير إلى أن الفنان أصيب بسكتة دماغية في المراحل الأخيرة من حياته المهنية، ما أضعف الجانب الأيمن من جسده.

وتؤكد الأدلة والسير الذاتية للفنان أن الحالة ”أثرت على قدرته على حمل لوحات وفرشاة الطلاء بيده اليمنى، إلا أن الباحثين قالوا إن السكتة الدماغية لم تكن سببًا محتملًا“.

وقال المؤلف المشارك الدكتور دافيدي لاسيري ، وهو جراح متخصص في الترميمات التجميلية في روما إن الصورة تقترح تشخيصًا بديلاً وهو الشلل الزندي، المعروف باسم يد مخلب.

وأضاف أن هذا قد يفسر سبب تركه العديد من اللوحات غير المكتملة، بما في ذلك لوحة الموناليزا، خلال السنوات الخمس الأخيرة من حياته المهنية كرسام بينما استمر في التدريس والرسم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com