حصدت "جائزة الأدب العربي".. "الهاوية الجميلة" رواية تونسية عن العنف الأسري

حصدت "جائزة الأدب العربي".. "الهاوية الجميلة" رواية تونسية عن العنف الأسري

تطرح رواية "الهاوية الجميلة" للتونسي يامن المناعي، ظاهرة العنف الأسري الذي يعاني منه عدد كبير من الشباب والمراهقين، وتداعيات الضغوط التي تعيشها هذه الفئة وأثرها على المجتمع.

وفازت الرواية بجائزة "الأدب العربي في فرنسا" وفق ما أعلنته لجنة تحكيم الجائزة أمس الأربعاء، بإشراف "معهد العالم العربي" في باريس، وذلك بعد أشهر من حصولها على جائزة "أورنج" للكتاب في أفريقيا.

وقد أطلقت مؤسسة "جان لوك لاغاردير" و"معهد العالم العربي بباريس" برئاسة وزير الثقافة الفرنسي السابق جاك لانغ الجائزة عام 2013 ويحصل الفائز بها على 10 آلاف يورو.

والرواية التونسية الفائزة هي رواية قصيرة تصوّر ظاهرة العنف الأسري الذي يعاني منه عدد كبير من الشباب في تونس، ويطرح الكاتب هذه الفكرة من خلال قصة طفل صغير يبلغ من العمر خمسة عشر سنة يعيش في حالة نفسية صعبة، الأمر الذي جعله يثور على أسرته ومجتمعه إلى الحد الذي دفعه إلى قتل أبيه ومن ثم دخل السجن.

وأشادت لجنة التحكيم بـ"الرواية القصيرة المشوقة المكتوبة بأسلوب بسيط وقويّ في آن، والتي تفضح من خلال مسار مراهق متمرّد، مظالم المجتمع القاسي في الضواحي الشعبية التونسية".

ومن خلال قصة المراهق التونسي وتمرده على العائلة يطرح يامن المناعي، مسائل سياسية عالقة ويبرز طريقة التعاطي معها من جانب الطبقة السياسية الحالية التي تتخذ أيضا صفة "ألمراهقة" بالنظر إلى ضعف تجربتها وأخطائها المتعددة في التعامل مع الملفات الاجتماعية والاقتصادية الساخنة.

وتمثّل جائزة الأدب العربي في فرنسا إحدى الجوائز الفرنسية النادرة التي تكافئ الكتب الأدبية العربية، وهي تشجع عملا أدبيا ألّفه كاتب أصيل في إحدى دول جامعة الدول العربية، سواء كان صادرا بالفرنسيّة أو مترجما إلى الفرنسية.

يُذكر أن يامن المناعي هو روائي تونسي من مواليد سنة 1980، وهو مقيم في فرنسا منذ أن كان في سن الثامنة عشرة، وفي رصيده أربع روايات نشرتها له دار النشر "إليزاد" في تونس.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com