المنعطف.. التحرر من طموح الأنا نحو معنى الروح

المنعطف.. التحرر من طموح الأنا نحو معنى الروح

المصدر: مدني قصري – مدني قصري

يرى المفكر والمتصوف واين داير Wayne W. Dyer أن هذا ”التحول“ تسبقه في كثير من الأحيان أحداث غير متوقعة، نحس بطابعها المؤلم أو نشعر فيها بأننا قليلو الحظ“.

قانون السقوط

ويشير داير إلى أن هذا الوضع يكاد يكون قانونا شموليا ثابتا للقيام بمثل تجربة ”السقوط“ هذه، بشكل أو بآخر.

لكن داير يؤكد أن فترات الفراغ (السقوط)هذه جد مفيدة، ”فهي تولد الطاقة اللازمة التي تدفع بنا إلى الأمام، إلى حياة جديدة ومليئة بالمعنى“.

ويتابع ”لكن التحول لا يعني فقدان الزخم، بل يعني توجه هذا الزخم نحو شيء جديد. هذا هو الالتزام ببناء حياتنا على قاعدة المعنى، بدلا من المطالب التي لا تنتهي، ووعود الأنا الكاذبة.

المعنى الحقيقي للحياة

يقول داير متسائلا ”المجتمع يعلمنا كيف نراكم الثروة، وكيف نكون طموحين، وكيف نكافح لتحقيق النجاح. ألا توجد هناك طريقة أخرى لا تقوم على ”أنانا“ الضعيفة وعلى الأشياء المادية الصغيرة؟

ففي رأي واين داير فإن المعنى الحقيقي للحياة لم يُعلمنا إياه أحد، وهذا يولد فينا معاناة لا داعي لها. فمن الانتقال من حالة ”التملك“ إلى حالة ”الكينونة“ تتحول حياتنا، ونكتشف معنى السلام والرضا العميق الذي لم نشعر به من قبل قط.

انفصال الأنا

يقول الدكتور واين داير ”تصر الأنا على الانفصال لأنها بهذه الطريقة تقوّض الولاء للذات الحقية. فعندما ندرك ونحترم حقيقة كوننا متّصلين بعضنا بالبعض الآخر، بالهواء الذي نتنفسه، وبالماء الذي نشربه.. والمصدر الخفي الذي يحركنا، حينئذ يمكن للأنا المزيفة أن تعود إلى حيزها المناسب“.

من الطموح إلى المعنى

وفي النصف الثاني من كتابه يستعرض واين داير كيفية الإبقاء على صلتنا مع المصدر، أي مع ذواتنا الحقيقية، فيعلمنا كيف نقوم بالانتقال من من طموح الأنا المزيفة والتلاشي المحتوم لقوتها، إلى وحدانية المعنى المُبهجه، حيث ندرك أن قيمتنا تفوق ممتلكاتنا المادية، وإنجازاتنا وسمعتنا في المجتمع. ”إن الانتقال إلى المعنى يلغي كل مشاعر الانفصال وينير صلتنا الروحية“.

الحكماء لا يكنزون شيئا

يقول واين داير أنه عندما ننطلق في المسار الصحيح نلاحظ أن الحياة بدأت تنحو في اتجاه مختلف، ”حيث نبدأ في فهم أننا ننال المزيد عندما نتخلى عن حاجتنا إلى الكسب والاكتناز“.

نحن على حق

يقول واين داير إن الارتباط الأقوى والأوضح لمعظمنا في صباح حياتنا هو التمسك بفكرة ”نحن على حق“. ”لا تحب الأنا المزيفة شيئا أكثر من أن تكون على حق، الأمر الذي يجعل من المهم ممارسة التخلي عن هذا الارتباط“.

كتاب تصوف

يقول المختصون في التنمية الذاتية إن كتاب واين داير ”المنعطف“ يخاطب جميع الناس الذين يفتشون عن وحدتهم الجوانية. فهو يتيح الحصول على إجابات لأسئلتنا، وهو دليل لا غنى عنه من حيث ما يحتوي عليه من دروس في الحياة، يمكن أن يقرأه كل واحد بإيمان وثقة.

وهو كتاب تصوف خال من كل نظريات علم النفس التقليدية التي لم تعد تجدي نفعا.

الحكيم

الدكتور واين داير، دكتورفي علم النفس ومعالج نفسي، وهو واحد من أكبر حكماء هذا العصر. وهو مؤلف العديد من الكتب الأكثر مبيعا، ومنها  كتابه ”قوة النية“، ومناطقك الخاطئة“، و“غيّر أفكارك تتغيّر حياتك“. وهو كاتب ومحاضر عالمي، يُعلم المبادئ النفسية والروحية الأساسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة