”الجنادرية“ يشهد إطلاق استراتيجية ثقافية جديدة بين مصر والسعودية (صور)

”الجنادرية“ يشهد إطلاق استراتيجية ثقافية جديدة بين مصر والسعودية (صور)

المصدر: صفوت دسوقي - إرم نيوز

أعلن وزير الثقافة السعودي الدكتور عادل الطريفي إطلاق استراتيجية ثقافية جديدة بين السعودية ومصر خلال الفترة المقبلة لتكون جسرًا للتواصل بين العديد من الدول العربية.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عُقد على هامش فعاليات الدورة 31 من مهرجان الجنادرية الوطني للتراث والثقافة، حضره وزير الثقافة المصري حلمي النمنم وعدد من مسؤولي البلدين.

وقال الطريفي: ”ستكون هناك استراتيجية ثقافية جديدة بين البلدين، فقد تم إنشاء هيئة الثقافة، وستكون جسرًا للتواصل بين مصر والعديد من الدول العربية ولن يقتصر التعاون الثقافي على التأليف والنشر والنقد الأدبي، بل سيمتد إلى كل روافد الفنون“.

وأكد أن ”برنامج 20 ـ 30 لن يقتصر على إحداث نهضة اقتصادية فقط بل سيكون هناك برنامج لإحداث نهضة ثقافية، ولذا تم إنشاء هيئة الترفيه لإسعاد المواطن السعودي وهيئة الثقافة التي سيتم التركيز من خلالها على المحتوى، كما سيتم إنشاء المجمع الملكي للفنون وأكاديمية الفنون وإنشاء هيئة لدعم المواهب الجديدة“.

وأضاف: ”العلاقة بين مصر والسعودية لها جذور راسخة، ولا يجب الالتفات إلى الذين يحاولون الإثارة والترويج لأشياء ليست حقيقية، وقد بحثت مع الوزير حلمي النمنم كيف يمتد التعاون الثقافي بين البلدين إلى مجالات كثيرة في الفنون والموسيقى ولا يقتصر على المشاركة في مهرجان الجنادرية“.

من جهته قال وزير الثقافة المصري حلمي النمنم: ”العلاقة بين البلدين لها عمق و تاريخ حتى من قبل الإسلام، كما أن الموقع الجغرافي عزز هذا الترابط  ومصر على اتصال دائم بالجزيرة العربية، حتى أن قصة سيدنا إبراهيم وهاجر وبئر زمزم تؤكد ذلك، ودائمًا أقول إذا كنا نتفاخر بثقافة البحر المتوسط، فيجب أن نرتقي و ننهض بها، ومصر والسعودية شعب واحد على ضفتي المتوسط“.

وتابع النمنم: ”صحيح أن العلاقة بين البلدين مرت بالعديد من العواصف والزوابع، لكنها كانت تمضى وتنتهي دون أي تأثير، فالعلاقة بين البلدين محكومة برابط جغرافي وعندما جاء الإسلام وأصبحت اللغة العربية تجمع الشعبين، زادت الروابط“.

وأوضح الوزير  النمنم إنه ”تم الاتفاق مع الوزير عادل الطريفي على ألا يقتصر التعاون الثقافي على الوزارتين والمستوى الرسمي وإنما يتسع الأمر ليكون للنقابات الفنية والجمعيات الأهلية دور كبير، وقد تم الاتفاق على عودة ليالي الثقافة السعودية في مصر وستكون البداية من خلال الاحتفال بالأقصر عاصمة للثقافة العربية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com