مخرج كويتي يُقاطع مهرجان قرطاج السنيمائي بعد “استخفاف” المنظّمين

مخرج كويتي يُقاطع مهرجان قرطاج السنيمائي بعد “استخفاف” المنظّمين

أُسدل الستار مؤخرًا على مهرجان قرطاج السينمائي في دورته السابعة والعشرين، لكن كواليس ما دار في النسخة الأخيرة من المهرجان بدأت تتكشف للجمهور، وذلك بعد أن كشفت صحيفة “الشروق”، أنّ المخرج الكويتي خالد الصدّيق، عاد إلى الكويت غاضبًا، بعد أن وجد نفسه وحيدًا في مطار تونس قرطاج الدولي.

وقالت الصحيفة، إن المخرج الكويتي المعروف خالد الصديق، وصل صباح اليوم الذي سيشهد حفل الاختتام، بدعوة من إدارة مهرجان قرطاج السينمائي لحضور حفل توزيع الجوائز على المتوّجين، وكان ينتظر أن يجد من يمثل الجهة المنظمة في انتظاره، باعتباره ضيف شرف، لكن الرجل بقي تائهًا في المطار، ولم يجد أحدًا في انتظاره.

و أضافت، أن الصديق لم يتحمّل، ما اعتبرها إهانة، فانتظر في المطار حتى وجد أول رحلة عائدة إلى الكويت، ليعود من حيث أتى، وعبر عن استيائه من هذا التجاهل بالرغم من الدعوة الرسمية التي وصلته من إدارة المهرجان.

و كان وزير الثقافة التونسي محمد زين العابدين، قد اضطر إلى الاعتذار للفنانة الجزائرية بهية راشدي، التي تألمت كثيرًا من عدم الاهتمام بها وبالوفد الجزائري المشارك في المهرجان .