دول الخليج تندد بالحملات المناهضة لقيمها الدينية والأخلاقية

دول الخليج تندد بالحملات المناهضة لقيمها الدينية والأخلاقية

نددت دول الخليج العربي الست، عبر وزارات إعلامها، بالحملات المناهضة لقيمها الدينية والأخلاقية، في ظل مخالفة منصات رقمية عالمية، لضوابط المحتوى والإعلانات في دول الخليج.

وقال بيان صدر في أعقاب اجتماع عبر خاصية الفيديو لوزراء إعلام دول مجلس التعاون الخليجي، مساء الخميس، "أكد الوزراء على وقوف الأجهزة الإعلامية بدول المجلس بصورة موحدة لمواجهة المنصات المخالفة للقيم الدينية والأخلاقية، والتركيز على المحافظة على الأسرة وتماسكها وتنميتها، بصفتها الوحدة الطبيعية والجوهرية للمجتمع وتقدمه وازدهاره".

كما أكد الوزراء "على استنكارهم ورفضهم لجميع الحملات الإعلامية الممنهجة والمغرضة الموجهة ضد دول مجلس التعاون ومحاولات النيل من نجاحاتها وإسهاماتها في المحافل والفعاليات الإقليمية والدولية".

وقال البيان الذي نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس)، إن الوزراء أكدوا على ضرورة التصدي الجماعي لمثل هذه الحملات وإبراز إسهامات دول مجلس التعاون المشرفة في المجالات كافة".

وتطرق الوزراء في الاجتماع الدوري الذي ترأسه الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، نايف الحجرف، "لما حدث في الفترة السابقة من مخالفة بعض المنصات الرقمية العالمية لضوابط المحتوى والإعلانات بما لا يتفق مع القيم الدينية والأخلاقية في دول المجلس".

وقال البيان الوزاري الخليجي: "أشاد الوزراء بالبيان الصادر من مسؤولي الإعلام الإلكتروني والاتفاق على موقف موحد تجاه هذه المنصات".

وفي أيلول/ سبتمبر الماضي، أصدرت لجنة الإعلام الإلكتروني في مجلس التعاون الخليجي، بيانا طالبت فيه منصة "نتفليكس" بإزالة محتوى وصفته بأنه "مخالف للقيم والمبادئ الإسلامية والمجتمعية.

وذكر البيان حينها أنه "نظرا لما لوحظ في الفترة الأخيرة قيام منصة نتفلكس ببث بعض المواد المرئية والمحتوى المخالف لضوابط المحتوى الإعلامي في دول مجلس التعاون، والذي يتعارض مع القيم والمبادئ الإسلامية والمجتمعية، وبناءً عليه تم التواصل مع منصة نتفلكس لإزالة هذا المحتوى، بما فيها الموجهة للأطفال والالتزام بالأنظمة".

وأضاف البيان: "مع التأكيد على الجهات المعنية ستتابع مدى التزام المنصة بالتوجيهات، وفي حال استمرار بث المحتوى المخالف سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة".

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com