الاتحاد الدولي للفورمولا 1 يرفض استئناف رد بول

الاتحاد الدولي للفورمولا 1 يرفض استئناف رد بول

سيدني – أشار الاتحاد الدولي للسيارات الثلاثاء إلى أن المحكمة الدولية للطعون رفضت استئناف رد بول حامل لقب سباقات فورمولا 1 للسيارات ضد قرار الغاء نتيجة دانييل ريتشياردو في جائزة أستراليا الكبرى.

وفي بيان، قال الاتحاد الدولي للسيارات: “قررت المحكمة – بعد أن استمعت لكل الأطراف – تأييد القرار رقم 56 الذي اتخذه المشرفون والذي يقضي بإلغاء نتيجة السيارة رقم ثلاثة لفريق رد بول من جائزة أستراليا الكبرى 2014.”

واحتل الأسترالي ريتشياردو المركز الثاني في السباق الذي أقيم في بلده الشهر الماضي وهو الأول له مع رد بول لكن نتيجته ألغيت لاحقاً عندما رأى المشرفون أنه انتهك لوائح تدفق الوقود الجديدة.

ولم يتم الإعلان عن عقوبات إضافية على رد بول، وأضاف الاتحاد الدولي أن حيثيات القرار ستنشر في نهاية الأسبوع.

وأجرت المحكمة جلسة استماع في مقر الاتحاد الدولي للسيارات في باريس الإثنين، وناقش ممثلو الاتحاد ورد بول القضية لست ساعات تقريباً.

وحضر الجلسة ممثلون عن فرق مرسيدس متصدر بطولة العالم بعد فوزه بالسباقات الثلاثة الأولى هذا الموسم ومكلارين ولوتس ووليامز وفورس انديا.

وينظر إلى القضية باعتبارها اختباراً حقيقياً للوائح التي بدأ تطبيقها مع بدء استخدام محركات توربينية مكونة من ست اسطوانات وأنظمة لاستعادة الطاقة ويقول رد بول إنه لا يمكن الوثوق بأجهزة استشعار تدفق الوقود وهي مسألة محل خلاف مع الاتحاد الدولي للسيارات والفرق الأخرى.

واستخدم رد بول أجهزة استشعار خاصة به في انتهاك لقواعد الاتحاد الدولي للسيارات.

ووجه مرسيدس انتقادات حادة إلى رد بول وطلب من القضاة “توقيع عقوبة إضافية يتم تعليق تنفيذها حتى نهاية الموسم” لمنعه من انتهاك اللوائح مجدداً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث