“سوبر بول”.. حدث رياضي هام ومناسبة للبذخ الجماهيري

“سوبر بول”.. حدث رياضي هام ومناسبة للبذخ الجماهيري
المصدر: ديترويت- (خاص) من عماد هادي

يستعد الأمريكيون الأحد للاستمتاع بمتابعة نهائي دوري كرة القدم الأمريكية “السوبر بول” التي تعد أهم حدث رياضي في تاريخ الرياضة الأمريكية يلقى اهتماما رسميا وشعبيا، إذ تنفق فيه الأموال بسخاء بشكل يفوق ما ينفق على أعياد الكريسماس وعيد رأس السنة الميلادية.

وتعد المباراة النهائية التي تقام كل عام في أول يوم أحد من شهر شباط / فبراير حصيلة تصفيات بين فرق الولايات تنتهي بالمباراة النهائية بين الفريقين الفائزين، فيما تشهد ولاية نيوجرسي تعزيزات أمنية مشددة استعدادا للمباراة.

وتنطلق فعاليات المباراة في السادسة والنصف من مساء الأحد في ملعب ميت لايف – ايست روثرفورد بولاية نيوجرسي يلتقي خلالها فريق سياتل سيهاوك مع فريق دنفر برونكوس.

فريق برونكوس الذي يعتبر مهاجما شرسا يصل للمرة السابعة في تاريخه إلى المباراة النهائية، وقال مدربه جون فوكس لوسائل الإعلام: “لعبنا أفضل لعبة الشهر الأخير من هذا الموسم، وهذا هام جدا”، وينطبق الكلام على سياتل الذي عادة ما يتميز بالإبداع وإبهار الجمهور بتغيير خطة اللعب على غير ما يتوقعه خصمه.

وعلاوة على كون البطولة السنوية لنهائيات كرة القدم المحلية في أميركا “سوبر بول” تعد منافسة كروية لفوز الفريق الأفضل أمريكيا-فهي أيضا تعتبر مهرجانا سنويا للإعلان التلفزيوني الأفضل، إذ تخصص الشركات الموازنة الأكبر لإنفاقها على الإعلانات، والاستعداد للحدث الأكثر مشاهدة في أميركا حيث يطالع الشاشة أكثر من 120 مليون مشاهد.

ومن المتوقع أن يصل إجمالي عائدات المباراة إلى 15 مليار دولار بما فيها عائدات الإعلانات التلفزيونية المتوقع أن تحقق خمسة مليارات دولار، حيث وصل سعر 30 ثانية منها إلى 3.8 مليون دولار في موسم المباراة العام الماضي.

ويدخر المواطنون الأمريكيون محدودي الدخل كما هو حال الأغنياء الأموال الطائلة لصرفها في هذا اليوم الذي يعد أكثر يوم تستهلك فيه الكحول والوجبات السريعة في الولايات المتحدة حيث تمتنع العائلات عن إعداد الأطعمة في البيوت والاكتفاء بشراء الوجبات السريعة والخروج للحانات والنوادي الليلة التي تعد شاشات ضخمة لتلبية طلبات الزبائن الذين سيختفون من شوارع المدن، إذ تبدو الحركة شبه منعدمة وقت المباراة.

وتجلب “سوبر بول” للمدينة المضيفة الأرباح بالمليارات إذ يحضر المشاهير من الفنانين ونجوم السينما ورؤساء الدول من مدن ودول مختلفة للمشاهدة ومن المتوقع أن يصل سعر تذكرة الدخول في الساعات الأخيرة لهذا اليوم إلى 3000 دولار أمريكي.

و”سوبر بول” هي المباراة النهائية في دوري كرة القدم الأمريكية وتقام في بداية شهر شباط / فبراير بين الفريقين المتأهلين إلى نهائيات الدوري، وأول مباراة سوبر بول أقيمت سنة 1967 والفائز يحصل على بطولة الدوري والكأس التي تسمى السوبر بول أو كأس فينس لمبادري وهو من أشهر المدربين في هذه الرياضة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث