فافرينكا يطيح بحامل اللقب وقاهرة سيرينا تودع استراليا المفتوحة

فافرينكا يطيح بحامل اللقب وقاهرة سيرينا تودع استراليا المفتوحة

ملبورن – أنهى السويسري ستانيسلاس فافرينكا مسيرة حامل اللقب الصربي نوفاك ديوكوفيتش في نسخة هذا العام من بطولة استراليا المفتوحة أولى بطولات التنس الأربع الكبرى لهذا الموسم الثلاثاء بعدما هزمه في دور الثمانية في مباراة مثيرة.

وأمام جماهير غفيرة في ملعب رود ليفر قدم فافرينكا وديوكوفيتش عرضاً ممتعاً في فنون التنس استمر لأربع ساعات وانتهى اللقاء لصالح اللاعب السويسري 2-6 و6-4 و6-2 و3-6 و9-7.

وكان فافرينكا قد اقترب من الفوز على ديوكوفيتش في مباراة امتدت لخمس ساعات في العام الماضي لكنه خرج من الدور الرابع وتمكن اللاعب السويسري اليوم من الثأر لتلك الخسارة.

وبعدما أطاحت الصربية آنا ايفانوفيتش بالأمريكية سيرينا وليامز المصنفة الأولى من دور الستة عشر حل الدور عليها لمغادرة البطولة بعدما هزمتها الكندية الشابة يوجني بوشار 5-7 و7-5 و6-2.

وهذه هي أول هزيمة لديوكوفيتش في احدى البطولات الكبرى تحت قيادة بوريس بيكر بعد وصوله إلى الدور قبل النهائي في عدة بطولات كبرى.

وترك انتصار فافرينكا منافسات الرجال مفتوحة على كافة الاحتمالات حيث سيلتقي الأخير مع التشيكي توماس برديتش في الدور قبل النهائي بعد أن أنهى مسلسل انتصارات اللاعب الصربي والذي دام على مدار 28 مباراة.

كما أنهت الهزيمة مساعي ديوكوفيتش في نيل رابع لقب له على التوالي في ملبورن بارك.

وقال ديوكوفيتش الذي فاز بلقب استراليا أربع مرات “هذا الملعب شهد بعضاً من أروع اللحظات إثارة في مسيرتي مع رياضة التنس.”

وأضاف “كانت هذه من المباريات التي يعمل المرء من أجل لها ويعيش لخوضها ويتدرل ليكون قادراً على خوضها. للأسف يجب أن يكون هناك خاسر وكنت أنا الخاسر هذا العام فقد هزمني لاعب أفضل مني.”

وتأهل برديتش المصنف السابع للدور قبل النهائي بفوزه على الاسباني ديفيد فيرير المصنف الثالث 6-1 و6-4 و2-6 و6-4.

وبدأ ديوكوفيتش مباراة اليوم بقوة كما فعلها العام الماضي لكن فافرينكا انتفض في المجموعتين الثانية والثالث قبل ان يكسر اللاعب الصربي ارسال منافسه ويتقدم 4-3 في المجموعة الرابعة ويحظى بتشجيع كبير من الجماهير.

وعندما كسر ديوكوفيتش إرسال فافرينكا مبكراً في المجموعة الخامسة بدا أن اللاعب السويسري سيودع البطولة مثل العام الماضي لكنه تمسك بقوة بفرصه وعاد إلى اجواء المباراة.

كانت ايفانوفيتش التي أطاحت بالأمريكية سيرينا وليامز اللاعبة الأولى عالمياً من دور الستة عشر في طريقها لقبل نهائي إحدى البطولات الأربع الكبرى للمرة الأولى منذ فوزها بفرنسا المفتوحة في 2008 عندما حسمت المجموعة الافتتاحية لصالحها أمام بوشار في 47 دقيقة.

لكن بوشار تقدمت 4-1 في المجموعة الثانية والتي حسمتها اللاعبة الكندية لصالحها عندما ارتكبت ايفانوفيتش خطأ مزدوجا.

وشقت بوشار طريقها بسهولة نحو الفوز بالمجموعة الأخيرة واللقاء، وتلعب بوشار في المربع الذهبي مع الصينية لي نا التي هزمت الايطالية فلافيا بنيتا 6-2 و6-2.

وقالت بنيتا عن لي “أعتقد ان مستواها تحسن كثيرا خلال العام الماضي … تظهر بمستوى ثابت. تفوقت علي كثيراً اليوم.”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث